.
.
.
.

العاهل المغربي يثير الاهتمام أثناء عطلته الصيفية

نشر في: آخر تحديث:

حظيت صورة الملك محمد السادس وهو على متن زورقه السريع في شاطئ سطيحات شمال المغرب، بكثير من الاهتمام والمتابعة في مواقع التواصل الاجتماعي.

ووصل عدد المعجبين بصورة العاهل المغربي وهو يقضي عطلته الصيفية بشواطئ المملكة إلى أكثر من 41 ألف شخص، فيما يصل عدد متابعي صفحته على "فيسبوك" ما يقارب المليونين.

ونالت صورة العاهل المغربي وهو يقود زورقه السريع ذا اللون البني، والذي سماه "لالة خدوج" توددا لنجلته الأميرة الصغيرة، إقبالا كبيرا، كونها تخرج عن السياق الاعتيادي الذي يظهر به الملك، في لباس رسمي بروتوكولي.

وأشاد رواد موقع "فيسبوك" بإعجابهم لاختيار الملك قضاء عطلته الصيفية في الشواطئ المغربية عوض الذهاب إلى جزر سياحية فخمة عادة ما يرتادها الأمراء والمشاهير.

للإشارة فالعاهل المغربي محمد السادس محب للبحر، حيث شوهد غير مرة عندما كان وليا للعهد في مصب نهر أبي رقراق بمدينة الرباط وهو يمارس ببراعة هوايته المفضلة: قيادة "جيت سكي"، ويقضي في ذلك ساعات ممتدة أمام أنظار بضعة أفراد من حراسه الشخصيين.

وسبق أن صرح لجريدة فرنسية معروفة قبل سنوات بأنه محب للبحر ودائم الاتصال بالماء، ولا يتقبل بسهولة العيش بعيدا عن البحر، مشيرا إلى مدى ولعه بالبحر وحبه الجارف له، حتى إنه نسب إلى الملك قوله "لو لم أكن ملكا لكنت بحَّاراً".