المغرب يدعو الجزائر لعدم الانجرار إلى الماضي

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

عاد صلاح الدين مزوار، وزير الخارجية المغربي، إلى توجيه "حزمة رسائل جديدة" للجزائر من مدينة الداخلة في إقليم الصحراء الغربية، معلنا أن الجزائر "تسلك نهج المشاحنات" و"تعقيد شروط الحياة، والاستمتاع بالآلام".

وقال رئيس دبلوماسية الرباط إن "الجار الشرقي للمغرب (الجزائر) يهدف إلى إرضاء أوهام العظمة والاستئساد في المنطقة".

إلى ذلك، أكد مزوار أن "الرباط لا تخشى أحدا"، موضحا أن "على بعض جيران المغرب" في تلميح للجزائر، أن "يجنبوا المنطقة هدر الطاقات، وجرها إلى الماضي"، وأضاف أن "جيران المغرب يستمتعون بالألم، ويرفضون أن يكونوا شركاء في بناء التقدم".

وبحسب وزير الخارجية المغربي، فإن "الجزائر تسعى إلى "كبح الاندفاع الطبيعي نحو التقدم، ونحو البحث عن تطلعات لحياة أفضل".

واتهمت الرباط رسميا الجزائر، الأسبوع الماضي، بالوقوف وراء حساب على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، ينشر منذ أسابيع تسريبات لوثائق رسمية منسوبة إلى وزارة الخارجية المغربية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.