.
.
.
.

رئيس الحكومة المغربية يزور إسبانيا الجمعة

نشر في: آخر تحديث:

يواصل المغرب وإسبانيا تعزيز العلاقات الثنائية بلقاء رفيع المستوى بين رئيسي الحكومتين غدا الجمعة في مدريد.

وسيعلن الاجتماع المغربي الإسباني عن "بيان ختامي مشترك"، مع التوقيع على اتفاقيات التعاون.

ووصفت رئاسة الحكومة الإسبانية هذا الاجتماع بأنه يعكس "قوة وعمق" العلاقات الثنائية بين البلدين، ويأتي في سياق دينامية تبادل الزيارات بين الجارين المتوسطيين، وسيرأسه رئيسا حكومتي مدريد والرباط، ماريانو راخوي وعبدالإله بن كيران.

ومن المتوقع أن يستقبل العاهل الإسباني فيليبي السادس، عبدالإله بن كيران، رئيس حكومة المغرب، للتباحث حول العلاقات الثنائية، والروابط التي تجمع بين المغرب والاتحاد الأوروبي، وقضايا أخرى إقليمية ودولية.

وعلى عهد الحكومة الإسبانية الحالية، تطورت العلاقات الثنائية بين المملكتين المغربية والإسبانية أخيرا بوتيرة متسارعة، وزادت المبادلات التجارية، وأرقام المعاملات الاقتصادية، وتحولت إسبانيا إلى المزود رقم واحد للسوق المغربية من السلع.

وساهمت العلاقات القوية بين العاهلين المغربي والإسباني، محمد السادس وفيليبي السادس، في توفير كل الدعم الاستراتيجي" لعلاقات بمنطق "رابح - رابح" للجارين المتوسطيين.