.
.
.
.

وزير الداخلية المغربي: تفكيك 14 خلية إرهابية في 2014

نشر في: آخر تحديث:

في حوار مع الأسبوعية الفرنسية "جون أفريك"، كشف محمد حصاد وزير الداخلية المغربي، عن تفكيك 27 خلية إرهابية في المغرب منذ 2013، تحت مظلة عمل اسمها "مقاربة عملية ووقائية" من أجل التصدي للتهديد الإرهابي المتواصل.

وبلغة الإحصائيات، فإن الرباط "فككت 8 خلايا إرهابية، ما بين يناير ومايو الماضيين، من العام الجاري"، بينما العام 2014، فقد شهد "تفكيك 14 خلية"، بحسب وزير الداخلية المغربي.

وبحسب الرجل الأول في الداخلية المغربية، فإن "عدد المقاتلين المغاربة في تنظيم داعش، في العراق وسوريا، يقدر بحوالي 1350، من بينهم 220 من السجناء السابقين، موضحاً أن "العديد منهم يتولون مسؤوليات داخل المنظمات الإرهابية".

وأضاف الوزير المغربي أن 286 داعشياً مغربياً لقوا حتفهم في مناطق النزاع في كل من سوريا والعراق، فيما عاد منهم إلى المغرب 156 داعشياً.

التأطير الديني في محاربة الإرهاب

وشدد المسؤول الحكومي المغربي على "أهمية التأطير الديني" في محاربة الإرهاب، بالتوازي مع تأهيل التشريع الجنائي، ومحاربة الفقر، وكذلك محاربة الإقصاء والاجتماعي.

وتوقف وزير الداخلية المغربي عند "مخاطر تجنيد مغاربة، خاصة السجناء السابقين".

واعترف وزير الداخلية المغربي، بأن المقاتلين المغاربة في "داعش"، يجري غالباً استقطابهم عبر أقارب أو عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فيما التمويل المالي، فيأتي من تحويلات داخلية للأموال الى الشبكات.