المغرب

غضب واعتراض إثر تعرض لاعبة مغربية للكمة عنيفة من كونغولية

فيديو يوثق لشجار عنيف بين لاعبات المنتخب المغربي والكونغو الديمقراطية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
1 دقيقة للقراءة

أثارت لكمة قوية تعرضت لها لاعبة كرة القدم المغربية ياسمين المرابط من اللاعبة الكونغولية روث كيبوي، على أرضية الملعب البلدي بمدينة بركان المغربية، غضب واعتراض المغاربة على المنصات الرقمية بعد انتشار الفيديو الذي يوثق لشجار عنيف للاعبات المنتخب المغربي والكونغو الديمقراطية.

واندلعت اشتباكات بين لاعبات المنتخب المغربي والكونغو الديمقراطية، ولذلك عقب توجيه بطاقة الطرد للاعبة روث كيبوي، خلال مباراة ودية جرت أمس الاثنين في المغرب.

وأظهر الفيديو المنتشر على نطاق واسع، لحظة تعرض اللاعبة المغربية ياسمين المرابط للكمة عنيفة ووحشية من نظيرتها الكونغولية، بعد تدخلها لفك الهجوم العنيف الذي واجهته اللاعبة المغربية نجاة البدري.

وعبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن غضبهم من التصرفات اللارياضية وغير الأخلاقية اتجاه اللاعبتين المغربيتين اللتين تعرضتا لصفعة مفاجئة على وجه دون أي اعتذار منهما.

وخلف هذا التصرف ردود أفعال من المغاربة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث علق أحد نشطاء قائلا "يجب إصدار في حقها بطاقة حمراء إلى غاية 2025"، فيما كتب آخر "هذه السلوكيات وحشية ولن تنتهي، والكاف هو المسؤول عن هذه العنصرية والتصرفات وهو من يقرر".

تجدر الإشارة إلى أن المبارة التي جمعت فريقي المنتخب النسوي المغربي أمام نظيره للكونغو الديمقراطية، انتهت بفوز لبؤات الأطلس بثلاثة أهداف لاثنين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.