.
.
.
.

المعارضة التونسية ترفض المشاركة في حكومة وحدة وطنية

نشر في: آخر تحديث:

أكدت أحزاب المعارضة للتحالف الحكومي الحالي، اليوم الأربعاء، وبعد اجتماع لها، عن رفضها المشاركة في حكومة الوحدة الوطنية، التي دعا إليها مؤخرا الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي.

وقد ضم لقاء اليوم أحزاب الجبهة الشعبية، والحزب الجمهوري، والمسار، والميثاق (الاشتراكي والعمل الوطني الديمقراطي وحزب الطريق والثوابت وحزب الغد) وحركة الشعب، وهي كلها أحزاب ذات مواقف راديكالية، وتحسب على اليسار.

وقال زعيم الجبهة الشعبية، حمه الهمامي، في تصريح إعلامي، إن أحزاب المعارضة، أكدت على "أن الأسباب الرئيسية للأزمة تكمن في الاختيارات والمحاصصة الحزبية التي اتبعها الحزب الحاكم". وأضاف الهمامي أن "الخروج من الأزمة يقتضي برامج جديدة مستلهمة من الثورة التونسية"، وفق تعبيره.

واعتبر الهمامي أن تصريحات الرئيس السبسي الأخيرة أقر فيها بفشل الائتلاف الحاكم. وأشار إلى أنه لا يمكن توزيع هذا الفشل على كافة الأطراف، خاصة المعارضة التي لطالما نبهت من الوصول إلى مثل هذا الوضع اليوم.

كما أكدت أحزاب المعارضة على "حاجة البلاد إلى حوار حقيقي حول أزمة الحكم الشاملة، وحول ضرورة تجاوزها لإنقاذ تونس".