.
.
.
.

البعد الآخر | الأمان النووي في إيران

نشر في: آخر تحديث:

أدرك العالم بعد انفجار تشيرنوبيل أن أسوأ المخاوف المتعلقة بالطاقة النووية هي تلك التوليفة المتفجرة التي تتضمن انعدام الشفافية السياسية والتكتم المستمر على الأخطاء. إيران تسير راهناً على الطريق ذاته.
برنامج إيران النووي المثير للجدل، كان موضوعا للتجاذبات السياسية، طوال الأعوام الفائتة، ولكن البُعد المتعلق بمعايير الأمان النووي داخل المنشآت الإيرانية، يظل بُعدا مقلقا، خصوصاً أن الأعوام الفائتة شهدت الإعلان عن عدد كبير من الحوادث التي ضربت المنشآت النووية الإيرانية، وسواء كانت هذه الحوادث ناجمة عن تخريب خارجي أو إهمال أو عدم خبرة فالنتيجة واحدة، وهي أن كارثة نووية يمكن أن تلوح في الأفق بسبب سلوك إيران النووي غير المنضبط.