.
.
.
.

الذاكرة السياسية | اللواء الكويتي المتقاعد فيصل الجزاف الجزء الثاني

في الحلقة الثانية من رباعية مع برنامج "الذاكرة السياسية" يقول اللواء الكويتي المتقاعد فيصل الجزاف إن الكويت استعاد من العراق 265 رفاتاً لأسرى ومفقودين كويتيين منذ سقوط نظام صدام حسين وحتى الآن. تمّ التعرف على جثامين الأسرى من خلال فحوص الحمض النووي وكانوا موزعين على أكثر من مقبرة جماعية. ويعود الجزاف بالذاكرة إلى الجهود التي بذلتها لجان الأسرى في تسعينيات القرن الفائت، ومنها وساطة قادها الملاكم العالمي محمد علي كلاي، مع العراق وإيران، للإفراج عن جميع الأسرى في البلدين ومن بينهم سعوديون. بالفعل، تمّت صفقة تبادل الأسرى بين طهران وبغداد إلا ان الأخيرة لم تُحرّر الأسرى الكويتيين لديها. كذلك سعى سيف الإسلام القذافي مع قصي صدام حسين إلى تحريرالأسرى الكويتيين إلا أن محاولته باءت أيضا بالفشل.
وفي الحلقة ينفرد اللواء المتقاعد فيصل الجزاف بالكشف ولأول مرة عن مبادرة أطلقها مع العراق للإفراج عن الأسرى بطريقة غير رسمية، إلا ان محاولته باءت بالفشل.
اللواء المتقاعد أشار إلى أن الجيش الكويتي قاوم في الأيام الأولى للغزو القوات المهاجمة وأسقط لها 38 مروحية. في مرحلة لاحقة تشكلت خلايا عفوية للمقاومة الكويتية من عسكريين ومدنيين، وأخذت الأسلحة من مراكز ومستودعات الشرطة، قبل أن تتنظم لاحقا في خلايا عنقودية.

هكذا تصرف الوفد العراقي عندما علم بمبادرة التنحي في قمة شرم الشيخ

في الحلقة ما قبل الأخيرة من سلسلة "الذاكرة السياسية" يتحدث وزير التجارة العراقي الأسبق محمد مهدي صالح الراوي عن الدور المحوري الذي لعبه وزير التصنيع العسكري الأسبق حسين كامل داخل النظام، وهو ما جعله الرجل الثاني، بعد الرئيس صدام حسين. استغل حسين كامل انجازات وزارته وأنه صهر الرئيس فكان يُحوّل القسم الأكبر من موارد الدولة العراقية إلى وزارة التصنيع العسكري، بعدما وضع خطة طموحة لها. ولكن عندما حاول حسين كامل تقليص موارد البطاقة التموينية، من أجل زيادة موازنة وزارته، تصدى له وزير التجارة محمد مهدي صالح الراوي، فانحاز صدام للرواي وقال لحسين كامل: لا قيمة لصواريخك إن جاع شعب العراق. وفي الحلقة يكشف الراوي أن صدام حسين رفض نصيحة جهة دولية بعدم التدخل في التسوية الفلسطينية - الإسرائيلية وكشف أن الجيش العراقي استطلع أهدافا داخل إسرائيل، عقب انتهاء حربه مع إيران. وفي الحلقة يتحدث عن المفاوضات غير المباشرة بين نائب الرئيس العراقي طارق عزيز مع الأميركيين بواسطة العاهل المغربي، عقب وصول الرئيس بيل كلينتون إلى السلطة.

٢٧ دقيقة منذ 4 أيام

تفاصيل تسليم المخابرات السورية لوزير التجارة العراقي الأسبق إلى القوات الأميركية

في الحلقة الثانية من سلسلة الذاكرة السياسية مع وزير التجارة العراقي الأسبق د. محمد مهدي صالح الراوي يكشف كيف سلمته المخابرات السورية إلى القوات الأميركية على الحدود العراقية، بعدما كان انتقل إلى دمشق على أثر احتلال قوات التحالف لبغداد في إبريل 2003. القوات الأميركية نقلت الراوي إلى معتقل في مطار بغداد وأخضعته لساعات من التحقيق. بعدها أخضعوه للتجويع حيث كان يُزود بحصة غذائية لا تتجاوز الخمسمئة سعرة حرارية يوميا، لكي يُدلي بألأقوال التي يريدها المحققون، كما قال. ويكشف الوزير الراوي عن مبادرة سعودية طالبت رئيس الحكومة العراقية وقتها نوري المالكي بالإفراج عنه لكنه لم يستجب لها. وكان وزير التجارة العراقي الأسبق لعب دورا في إعادة العلاقات العراقية السعودية، وهو ما سهل تصدير المنتجات السعودية إلى بغداد وفقا لبرنامج النفط مقابل الغذاء.

٢٦ دقيقة 24 سبتمبر ,2022

تفاصيل اللقاء الأخير الذي جمع بين صدام حسين ووزير التجارة العراقي الأسبق

في الحلقة الأولى من رباعية مع برنامج "الذاكرة السياسية" يتحدث وزير التجارة العراقي الأسبق د. محمد مهدي صالح الراوي عن آخر لقاءات جمعته بالرئيس العراقي صدام حسين قبل احتلال قوات التحالف لبغداد في إبريل 2003. الراوي يكشف لبرنامج "الذاكرة السياسية" معلومات تقال لأول مرة، لم يتطرق إليها في مذكراته التي صدرت حديثا ومنها كيف سلّمته القوات السورية إلى القوات الأميركية بعدما انتقل إلى دمشق في إبريل من العام 2003. وزير التجارة العراقي الأسبق يشرح كيف تحضّرت الوزارات العراقية لمواجهة الغزو من خلال تخزين المواد الغذائية والوقود وتوزيع الأسلحة على مختلف الوزارات والمراكز الحزبية لمواجهة أي هجوم محتمل. وينقل الراوي عن صدام حسين قوله، قبل احتلال بغداد: إن العاصمة العراقية مُسورّة بثلاثة خطوط دفاع ولذلك لن يستطيع الغزاة دخولها. وعن سبب احتلال بغداد يقول: إنها شهدت نزوحا بعد تصريح لوزير الدفاع العراقي سلطان هاشم توقع فيه وصول القوات الأميركية إلى بغداد في غضون أسبوع، وقد دخلتها قوات التحالف، تحت وطأة القصف الكثيف عليها.

٢٧ دقيقة 17 سبتمبر ,2022

ما دور داعش والحشد الشعبي في العراق


في الحلقة الأخيرة ممن سلسلة مع "الذاكرة السياسية" يتحدث مظهر الخربيط، أحد شيوخ الأنبار في العراق، عن فترة توقيفه في لبنان لمدة عام ونصف في غرفة بمستشفى في ضاحية بيروت الجنوبية، عندما دخل مع زوجته لمعالجتها في إحدى مستشفيات بيروت. توقيف الخربيط أتى على خلفية مذكرة صادرة عن القضاء العراقي بذريعة دعمه الإرهاب، لكونه يدعم فصائل المقاومة. بعد مداخلات دولية منحت الأمم المتحدة مظهر الخربيط صفة لاجئ سياسي لكنه مكث في مكان احتجازه حفاظا على سلامته. بعد تبلغه معلومات عن وجود مخطط لاغتياله في لبنان عاد مظهر إلى سوريا وبعدها إلى الأردن بعدما شعر أن المسؤولين السوريين لا يريدون منه أن ينشط سياسيا على أراضيها. مظهر الخربيط يرى أن بعض الميليشيات الشيعية سمحت لتنظيم داعش بالدخول إلى المناطق الغربية ذات الغالبية السنّية، لتأتي وتطرده من أجل بسط سيطرتها على العراق بالكامل، وذلك بالاتفاق مع الأميركيين. مظهر الخربيط يتحدث في الحلقة عن اتصالاته بمسؤولين أميركين وفرنسيين وما تم عرضه عليه مقابل الإسهام في التوصل إلى تسوية في العراق وهو ما رفضه لأنه لا يسعى إلى دور سياسي كما قال إنما مصالحة وطنية من خلال إلى تيار مدني ينبذ الطائفية.

٢٨ دقيقة 09 سبتمبر ,2022

لماذا تم تشكيل جبهة الإنقاذ في العراق عام 2003؟

في الحلقة ما قبل الأخيرة يقول الشيخ مظهر الخربيط لبرنامج "الذاكرة السياسية" إن الهدف من إنشاء "جبهة الانقاذ الوطني" في العام 2003 كان الحض على المقاومة ضد قوات التحالف، بعد سقوط نظام صدام حسين. كذلك تم تشكيل "مجلس العشائر" من أجل توحيد العراقيين. دخل الأميركيون على الخط وأصرت يائيل لامبرت مساعدة وزير الخارجية على حضور الجلسة التحضيرية لتأسيس مجلس العشائر بعدما وجدت أن المجلس يضم مختلف الأطياف والمناطق. وضع الخربيط 9 أهداف لمجلس العشائر من بينها حصر بناء القوات المسلحة بيد العشائر وجدولة الانسحاب الأميركي من العراق. رفض مظهر كل العروض الأميركية للتعامل معهم، وخرج من العراق. وفي الحلقة يكشف الشيخ مظهر الخربيط عن مساهمته في تنظيم المقاومة العراقية ومدّها بالمال والسلاح من جيبه الخاص، ودفع مكافآت للمقاومين عن العمليات التي ينفذونها وصلت إلى عشرة آلاف دولار للمقاوم الواحد عن كل عملية نوعية ينفذها. حاولت القوات الأميركية مرتين احتجاز عائلة الشيخ مظهر بعدما خرج من البلاد، في محاولة للضغط عليه، لكن هاتين المحاوتين باءتا بالفشل. في مرحلة ثانية اعتقلت القوات الأميركية سطام ابن مظهر وشقيقه مزهر. تم الافراج عن ابنه بوساطة بريطانية وابقي على شقيقه محتجزا لفترة أطول.

٢٤ دقيقة 02 سبتمبر ,2022

الذاكرة السياسية | اللواء الكويتي المتقاعد فيصل الجزاف الجزء الثاني

0:00 0:00