عَلْمونا.. وين رايحين بالكويت؟!

موضي عبد العزيز الحمود
موضي عبد العزيز الحمود
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

مؤلم ما يحدث في ديرتي لما تناقلته الأخبار من انصياع وزارة الداخلية لطلب أو تهديد (لا فرق) أحد أو عدد من النواب بمنع مظاهر الفرح وتغيير مسار السباق الرياضي (ماراثون الوطني)، والذي دأب البنك الوطني على إقامته تجسيداً لمسؤوليته الاجتماعية، ولمدة زادت على العشرين عاماً وبمباركة ورعاية دائمة من وزارة الداخلية ووزرائها المتعاقبين طوال هذه السنوات، فماذا حدث ولماذا ارتعدت فرائص المسؤولين الآن من صيحة نائب أو تهديده؟

نحترم حق البعض في اعتناق أفكاره وعدم رغبته في المشاركة في هذه الأنشطة، ولكن لا يملك هؤلاء أن يصادروا حق الآخرين في حرية المشاركة في أنشطتهم العائلية التي تزرع الفرح والبهجة بين الشباب والأطفال وأهاليهم وليس لهؤلاء النواب الحق في تشويه وجه الكويت المنفتح والمتسامح.

سؤالنا للمسؤولين في «الداخلية» ألا ترون ما يقيمه جيراننا وأشقاؤنا من مهرجانات واحتفالات ومظاهر تزرع الفرح لمواطنيهم وللاخرين وبمناسبات لا يمكن عدها أو حصرها..؟!

ألا ترون أيها السادة ومعكم النواب ما يحدثه المنع ومحاصرة الأنشطة البريئة في الكويت من زيادة مظاهر العنف والجريمة والسلوكيات العدوانية وانتشار المخدرات؟! وغيرها من آفات يزداد انتشارها بين شبابنا.

ألا ترون تزايد معدلات السمنة والسكري حتى بين أطفالنا لانعدام فرص وأماكن اللعب والجري واللهو البريء للعامة..!

أيها السادة من أعضاء السلطتين أفيدونا رجاءً إلى أين ستقودون البلد؟ عَلْمونا.. وين رايحين بالكويت؟!

بُشرى

بعد كتابة هذا المقال طالعتنا صحيفة القبس باستمرار إقامة فعالية ماراثون البنك الوطني المعتادة، فالشكر لوزير الداخلية والوكيل المساعد للمرور على سرعة الاستجابة كما صرحت النائبة الفاضلة عالية الخالد.

كلمة شكر مستحقة

واجب أن نسجل الشكر عندما يكون الشكر مستحقاً كما انتقدنا عندما كان النقد واجباً.. فعند استعراضي لبرنامج عمل الحكومة الأخير سرني ما وجدته مدرجاً من إنشاء «المركز الوطني للكوارث والأزمات».. ذلك المركز الذي سبق أن أشرت لأهمية وجوده في مقالة سابقة بتاريخ ١١/‏١٠/‏ ٢٠٢٢، كما أشار لذلك غيري خاصة ونحن في منطقة وزمن وعالم يعج بالأزمات والكوارث.. فشكراً لمن جسد الفكرة إلى برنامج عمل نرجو أن يحظى بالتنفيذ والمتابعة.. حمى الله الكويت والبشرية جمعاء من شر الأزمات والكوارث..!

*نقلا عن القبس

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط