‏فى بيتنا «رياض» ورفاقه..!

أسامة سرايا
أسامة سرايا
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط

استمع للمقال النص المسموع تلقائي ناتج عن نظام آلي

0:00
دقيقتان للقراءة

عندما اُستشهد الفريق عبدالمنعم رياض، القائد الشجاع، فى الخط الأول بالجبهة، ومصر تستعد لتحرير أرضها المحتلة- اهتز المصريون، بل ارتجف الوطن، ولكن إشارة الاستشهاد، التى أدركها الجميع، وأحسها كل مصرى ومصرية- كانت نقطة البدء، أو التى صنعت لنا يوم النصر، والتحرير، والكرامة للوطن والإنسان المصرى، بل العربى فى كل مكان (انتصار ١٩٧٣).

لقد كان عبدالمنعم رياض، ورفاقه الأبطال فى «طليعة» إعادة بناء القوات المسلحة ما بعد ١٩٦٧، فهم الذين وقفوا للهزيمة، ورفضوها، وبدأوا الاستعداد للنصر على أسس جديدة، وحديثة فى مؤسسة عسكرية كبرى فى الشرق الأوسط (القوات المسلحة المصرية)، التى تزداد مكانتها كل يوم فى العالم، حيث رحل «ناصر» قبل العبور الذى أعد له، واستشهد الرئيس السادات (بطل الحرب والسلام) بعد العبور الذى قاده، وقد استرد الأرض كلها، كما رحل رفاقه الأبطال (المشير أحمد إسماعيل، ومبارك، والجمسى، والشاذلى)، بل جواهر قادة النصر، وجنوده الذين حفروا فى تاريخنا الحديث عزتنا، ومكانتنا التى نعيش عليها الآن.

وعندما خاضت مصر (ما بعد ٢٠١١) معركة الحرب على الإرهاب، التى قادها الرئيس عبدالفتاح السيسى، بكل قوة، وشجاعة، وصبر- توالى رحيل أبنائها الشهداء فى سيناء فى كمائن الإرهابيين أعداء الحياة، وفى كل معركة كنا نعيش وجع الرحيل، وآلام الفراق، لكن هذه المعارك صنعت لمصر بدماء أبنائها الشهداء الزكية، الأمان، وأعطتها المستقبل، حيث استبقت، بشجاعة الأبطال، كل ما كان يُخطط من الأشرار (أن يسقط الوطن كله فى الحرب الأهلية )، وكانت الحرب على الإرهاب قاسية، ومريرة، لكنها جددت قدرتنا على الصمود، واقتلاع الإرهاب من جذوره.

أعتقد أن ما بين معركتىّ (١٩٦٧، وما بعد٢٠١١) ملامح ضخمة، حيث قوة الجيش، والاستعداد الفطرى لدى أبناء مؤسستنا العسكرية الشامخة للشهادة، والحياة بكرامة، ولهذا فقد صنعوا لنا النصر، ومنحونا الحرية، والعيش بكرامة.

لقد كان احتفال أمس الأول بـ«يوم الشهداء»، وأسرهم مهيبا، وقد تذكرنا مثلهم انتصاراتنا، ورفعنا شهداءنا فى نفوسنا، وحياتنا، كما رفعهم الخالق عز وجل إلى أعلى عليين.. رحمهم الله، وحفظ مصر، وأبناءها.

* نقلا عن "الأهرام"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط