.
.
.
.
ستوديو بيروت

ستوديو بيروت: يان إيغلاند

هل وصلت قضية النازحين السوريين الى مرحلة تهديد الامن الوطني للدول المجاورة؟ هل الجرائم المرتكبة في سوريا ستصل الى المحاكم الدولية كجرائم ضد الانسانية؟ هيومن رايتس ووتش من التوثيق الى العمل الميداني في ستوديو بيروت مع نائب الرئيس يان ايغلاند العائد من الداخل السوري الى منابر الامم المتحدة مدافعا عن حقوق الانسان ايغلاند هو نائب رئيس هيومن رايتس ووتش دخل الى حلب واطلع على الوضع الميداني فيها. كان وزيرا للخارجية في الحكومة النروجية ومفوضا لقضية اللاجئين و الشؤون الانسانية في الامم المتحدة