.
.
.
.
صناعة الموت

صناعة الموت: القاعدة في حضرموت

الحرب الواسعة التي شنّتها قوّات يمنيّة على مسلّحي تنظيم "القاعدة" في محافظتي أبين وشبوة جنوب البلاد أواخر إبريل الماضي كانت مؤشّراً على نموٍّ متصاعد للتنظيم في حركته وانتشاره السرطاني في تلك المحافظات التي تحوّلت ملاذاً آمناً لعناصره. وتشكّل محافظة حضرموت اليمنية الآن معقل التنظيم حيث ينتشر أفراده بكثافة فيها. المفارقة أن معظم هؤلاء هم من أهالي المحافظة التي ينتمي إليها مؤسّس "القاعدة" أسامة بن لادن. ويتركّز وجود التنظيم في منطقة وادي حضرموت الذي يؤمّن حاضنةً آمنة لتحركات العناصر المسلحة.