.
.
.
.
صناعة الموت

أيزيدية في أسواق داعش

 في القرن 21 فتحت أسواق الرقيق أبوابها من جديد.. في بلاد التاريخ والحضارة ..
هناك،، فرض تنظيم "داعش" قوانين العصور الوسطى وأصبح البشر يباعون ويشترون والنساء تعرض لمن يدفع أكثر. مأساة الأيزيديات ستظل وصمة عار في جبين كل من تراخى وسمح لهذا التنظيم المتطرف بفرض سطوته على الأبرياء العزل داخل أوطانهم.
في هذه الحلقة نلتقي مع فتاة وجدت نفسها وهي في السادسة عشرة من عمرها وقد تحولت فجأة إلى سلعة في أسواق "داعش"..