ورتل القرآن

ورتل القرآن | القارئ هشام الشبيهي من هولندا

نشأ القارئ هشام الشبيهي في مدينة سلا المغربية قرب العاصمة الرباط، وفي كتايتبها القرآنية شق بداياته في عالم الحفظ والتلاوة، بدأ الحفظ في الخامسة عشر من العمر وهو في سن متأخر نسبيا قياسا بأقرانه من الحفاظ ومع ذلك اظهر نبوغا جعل كبار القراء المغاربة يشجعونه على تلقي علوم القرآن واتقان احكامه وتعلم فنونه وهو ما تم له فكان موهوبا في القرآءة بالصيغة المغربية التي تعتمد المقامات او الطبوع الاندلسية، شارك في المحافل والسهرات المغربية لاحياء القرآن الكريم وسجل اسمه من ضمن القرّاء النوابغ المشهود لهم بجمال الصوت وحسن الاداء. التحق القارئ هشام الشبيهي للعيش في هولندا نهاية التسعينيات، وفي عالمه الجديد اتقن اللغة الهولندية من دون أن ينقطع عن على لقاء كبار القرّاء مُسهما بدوره، كإمام وقارئ اشتهر لدى الجاليات المسلمة، في عدد من الانشطة الاجتماعية. برز في وظيفته الجديدة كموجه اسري في حماية الطفولة إضافة الى امامته المصلين في عدد من المساجد واحيائه المناسبات الدينية التي تقيمها الجالية المسلمة في بلده الجديد.