.
.
.
.
ورتل القرآن

ورتل القرآن | القارئ محمد أيوب من بلجيكا

نشا القارئ محمد ايوب في مدينة طنجة المغربية، وفي مدارسها القرآنية العتيقة حفظ القرآن الكريم في سن مبكرة. تلقى القرآن الكريم وعلومه على يد أاشهر شيوخ الاقراء في المغرب وتنقل بن مدارس ومعاهد قرآنية في مختلف ربوع البلاد شغوفا بالعلم والعلماء ناهلا من معين العلوم الشرعية، وهو ما أهله لتولي الإمامة في عدد من مساجد الشمال المغربي اضافة الى ما يقدّمه من دروس في الفقه والعلوم الشرعية وتحفيظ القرآن الكريم للناشئة .
على خطى كثيرين من أسلافه من ابناء الجالية المغربية في بلجيكا، التحق القارئ محمد ايوب بعالمه الجديد فتولّى الإمامة في التدريس في مسجد النور ببروكسيل من دون أن ينقطع عن تلقي العلم وتلقينه الطلبة وحفّاظ كتاب الله. لم يقطع علاقته ببلده الأم المغرب، حيث يشارك في عدد المحافل القرآنية.