.
.
.
.
روافد

معجب الزهراني

في الجزء الأول من روافد مع المفكر والروائي السعودي د. "معجب الزهراني" مدير معهد العالم العربي في باريس يقول أن الأعمال الإرهابية نوع من أنواع الطاقات البشرية تستعمل بطريقة عبثية بدل أن يكون الإرهابي طبيبا ناجحا أو مهندسا أو عالما أو مبدعا. ويضيف أن الإصلاح العميق يجب أن يكون على مستوى الخطابات الثقافية مثل الخطاب التربوي والاقتصادي وفي المقدمة الخطاب الديني.