.
.
.
.
مهمة خاصة

مهمة خاصة | فارضو الإتاوات

بعد الحادثة المروعة التي هزت الأردن في قضية "فتى الزرقاء" والتي خسر فيها "صالح" ذراعيه وعينه انتقاماً من مقتل أحد "الزعران" على يد والد صالح بعد مشاجرة على "بسطة" للدفاع عن رزقه، قررت الحكومة الأردنية إعادة النظر في القوانين الناظمة لضبط ومحاسبة "البلطجية" و"فارضي الإتاوات".ونفذت الأجهزة الأمنية بإيعاز وتوجيه من العاهل الأردني، حملات مكثفة شارك فيها جميع مرتبات وأصناف الأجهزة الأمنية لضبط المطلوبين والمصنفين بالخطيرين والخطيرين جداً، لإلقاء القبض عليهم من داخل أوكارهم.في هذه الحلقة نسلط الضوء على ملف "الآتاوات" و"الزعران" في الأردن وكيفية التعامل معهم من ناحية أمنية وقانونية