مهمة خاصة

العصابة الوردية ..الهند

تمثل عصابة جولابي ( العصابة الوردية) حركة استثنائية في ضواحي الهند، يقودها فريق من النساء القويات اللواتي يرتدين الزي الوردي المميز، ويسعين إلى تغيير الظروف الاجتماعية ومكافحة التمييز. قصة هذه الجمعية تشكل فصلًا في تاريخ النضال النسائي، حيث يتحدى الوردي الزاهي التقاليد ويُظهر القوة والإرادة في مواجهة التحديات. تأسست "جمعية الغولابي" في ولاية أوتار براديش في شمال الهند، وهي قرية تشهد تحديات اجتماعية كبيرة وتمييزًا ضد النساء. بدأت الجمعية كفريق صغير من النساء اللاتي تجمعن لمواجهة الظلم وتقديم الدعم المتبادل. ومع مرور الوقت، توسعت هذه الحركة لتشمل مجموعة واسعة من المجالات الاجتماعية وتنوعت في أنشطتها. وصل "فريق مهمة خاصة" إلى تلك الولاية للقاء سامبات بال، قائدة عصابة غولابي، لنعرف أكثر عن دور ودوافع هذه العصابة. سامبات تتمتع بشخصية قيادية قوية ورؤية ثاقبة لتحسين واقع النساء في المجتمع. تحمل سامبات راية الغولابيات بفخر وتعتبر نفسها واحدة من النساء العديدات اللواتي يشكلن قوة التغيير. تمتلك جمعية الغولابي أهدافًا واضحة، منها مكافحة العنف الأسري وتوعية المجتمع على حقوق المرأة. قام فريق "مهمة خاصة" بتصوير الغولابيات وهن يقمن بجولات في القرى للتحقق من حالات التمييز والعنف، وتقديم الدعم للضحايا.