.
.
.
.

نظرية "تريز".. ما هو الحل الابتكاري للمشكلات؟

نشر في: آخر تحديث:

هناك كثير من الطرق والنظريات لحل المشكلات في مختلف المجالات. ونظرية الحل الابتكاري للمشكلات، واسمها الشائع "تريز" (TRIZ)، وهو الاسم الذي وضعه المخترع وكاتب الخيال العلمي الروسي غيرنتش ألتشولير (1926-1998م)، في النصف الثاني من القرن العشرين، تختص بحل المشكلات التي تعترض فريق العمل في الصناعة والعلوم. وقد تطوَّرت مع الوقت وانتشرت في كافة أصقاع العالم. وتُعدُّ من أكثر الوسائل التي يستخدمها المبتكرون في العالم حتى يومنا هذا.

تختلف نظرية "تريز" كثيراً عن الطرق الأخرى. فمثلاً تعتمد مقاربة ما يعرف بالعصف الذهني على معلومات الفرد في الفريق وحدسه. ولكن في المقابل تعتمد تريز على المنطق والبيانات والبحث وملاحظة القواسم المشتركة في الحلول المكتشفة في الماضي. وتقوم على فكرة أن شخصاً ما، في مكان ما، من المحتمل أن يكون قد توصل إلى حل للتحدي الذي يواجه الفريق حالياً أو لشيء مشابه له.

فعلى سبيل المثال، تُعدُّ "تريز"، من بين أمور أخرى، أن براءات الاختراع حول العالم هي حلول ابتكارية لمشكلات واجهها الناس من قبل. فأدخلت تلك البراءات في قواعد بياناتها، واستخدمت خوارزميات متطوِّرة للكشف عن الأنماط القابلة للتعميم في طبيعة الحلول الإبداعية والخصائص المميزة للمشكلات التي تغلبت عليها هذه الاختراعات.

ويقوم ابتكار الحل على الفرضيات التالية:

•بشكلٍ عام، تتكرَّر المشكلات والحلول عبر الصناعات والعلوم
•تتكرَّر أيضاً أنماط التطوُّر التقني عبر الصناعات والعلوم
•تَستخدم الابتكارات تأثيرات علمية من خارج المجال الذي تم تطويرها فيه

وعلى هذا الأساس تقوم "تريز" بوضع المشكلة، التي هي بين أيدي الفريق في إطار عام، واستنباط ما يقابله من حل عام، ثم التفكير بالقياس لابتكار حل خاص للمشكلة القائمة.

**حقوق النشر محفوظة لمجلة القافلة، أرامكو السعودية