خبراء عالميون جمارك السعودية من أقوى الإدارات بالشرق الأوسط

خلال ورشة عمل حول منع وصول أسلحة الدمار الشامل للجماعات الإرهابية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

وتناولت ورقة الجمارك السعودية، خلال ورشة العمل، الجهود التي تبذلها في تنفيذ عدم وصول أسلحة الدمار الشامل إلى الجماعات الإرهابية، ودورها في تطبيق قرارات مجلس الأمن الملزمة التي تصدر من ميثاق الأمم.

ولفتت الورقة التي ألقاها جاسر الناهض من إدارة المخاطر بالجمارك السعودية إلى أن الجمارك تسعى لمحاربة الغش التجاري والتقليد، وتقوم بالرقابة في منع دخول الممنوع، وفي نفس الوقت تسعى إلى زيادة الواردات والإسراع في فسح المسموح.

وحول إبراز إجراءات تطبيق قرار مجلس الأمن رقم 1540 لمنع وصول أسلحة الدمار الشامل، بين الناهض أن هناك تعميما على كل المنافذ الجمركية البرية والبحرية والجوية بالقرار وما تضمنه من فقرات تخص الجمارك.

إضافة إلى وضع الصادرات والواردات من جميع الدول التي صدر بحقها عقوبات من مجلس الأمن في المسار الأحمر، وكذلك إلزام شركات الملاحة بتسجيل رقم تعريفي لإثبات ملكية السفينة ووضع الشركات المصدرة من الدول التي صدر بحقها عقوبات بموجب قرارات مجلس الأمن في القائمة السوداء.

مشيراً إلى أنه تم تطبيق شروط ومؤشرات القائمة السوداء في قرار مجلس الأمن، وذلك بإحالة المستوردين المشتبه بهم إلى نظام المسار الأحمر.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.