الشورى يحذر من البطالة ويطالب بتطوير "حافز"

طالب برفع الطاقة الاستيعابية للمستشفى التخصصي لـ2500 سرير

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

طالب مجلس الشوري السعودي صندوق الموارد البشرية بتطوير العمل في برنامج إعانة العاطلين عن العمل "حافز"، والسعي لإيجاد فرص توظيف جديدة للسعوديين.

وانتقد أعضاء المجلس خلال مناقشتهم للتقرير السنوي لصندوق تنمية الموارد البشرية في جلسة الأحد تغييب المعلومات التفصيلية عن استثماراته، وقلة نسبة النساء العاملات في الصندوق واللاتي لم يتجاوز عددهن 23 موظفة، وهو ما يشكل نسبة 10%، وهو ما لا ينسجم مع القوى العاملة في السعودية، مطالبين بإيجاد ترتيبات جديدة ليحقق "حافز" أهدافه في دعم طلاب العمل، وإيجاد الفرص المناسبة لهم، وأن لا ينعكس سلباً بزيادة معدلات البطالة.

وتساءلت العضوة، أمل الشامان، عن: "وجود إحصائيات موثقة لدى الصندوق عن أوضاع الشباب ممن هم فوق السن التي يسمح لهم فيها بالحصول على إعانة "حافز", وهل يوجد بطالة لمن هم فوق سن الخامسة والثلاثين؟".

ودعت الشامان إلى إعادة النظر في مدى جدوى البرامج التي يقدمها صندوق تنمية الموارد البشرية بدلاً من اهتمام لجنة الإدارة التي درست التقرير بالجانب المالي وعملية الترشيد على تلك البرامج، لأن هذا الإجراء قد يحد من إيجابيات تحققت من خلال البرامج والبحوث التي أجراها الصندوق.

فيما قال العضو صالح الحصيني: "هناك شكوك حول جدوى برنامج "حافز" في تخفيض البطالة، وكذلك هويته وماهيته يوجد حولها ضبابية.

وتساءل المجلس عن آلية تعامل الصندوق مع قطاعات العمل في مجال دعم السعودة، وعن جهود الصندوق لإلزام قطاعات العمل بتسجيل العاملين لديها في التأمينات الاجتماعية.

من جانب آخر ناقش المجلس تقرير المؤسسة العامة لمستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، وتمحور النقاش حول تحديد تكلفة تشغيل السرير سنوياً ومعرفة الرواتب التي تصرف للسعوديين وغير السعوديين.

واقترح الأعضاء تحويل مستشفى الملك فيصل التخصصي إلى مدينة طبية أو أكاديمية طبية.. كما طالبوا بأن تتبنى المؤسسة خطة لرفع عدد الأسرَّة إلى 2500 سرير خلال السنوات الخمس القادمة.

ووافق المجلس على توصيات لجنة الإسكان والمياه والخدمات العامة بشأن التقرير السنوي لهيئة الري والصرف بالأحساء، وأقر المجلس تحديث وتطوير اللائحة الإدارية والمالية للهيئة واعتماد سلم رواتب موظفيها بما يتماشى مع التطلعات في تحسين خدماتها المقدمة للمستفيدين.

وفي شأن آخر طالبت لجنة الشؤون الاقتصادية والطاقة في تقريرها بشأن التقرير السنوي لهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة للعام المالي 32 - 1433 بأن تقوم الهيئة بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة العمل على تفعيل دور المختبرات الخاصة بما يمكنها من الانتشار وتعدد التخصصات، ودعت إلى مواءمة مرافقها بما يمكنها من تشغيل النساء في الأعمال المناسبة وفق التعليمات والأوامر الصادرة بهذا الشأن.

هذا وقد جاء الإعلان عن هذه الميزات كمبادرة من شركة جوجل لتساعد بعض المعوقين على استخدام أحد خدماتها المهمة للكثير.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.