.
.
.
.

اختفاء طالبة في ظروف غامضة بالمدينة المنورة

اعتادت الذهاب إلى المدرسة والعودة منها مشياً على قدميها يومياً

نشر في: آخر تحديث:

تبحث الأجهزة الأمنية في المدينة المنورة عن فتاة اختفت في ظروف غامضة منذ يوم الأربعاء الماضي. وعلمت صحيفة "عكاظ" من مصادر مطلعة أن (ش.ح.أ)، الطالبة بالمتوسطة السابعة في الحرة الشرقية البالغة من العمر 16 عاماً، لم تعد إلى منزل أسرتها بعد انتهاء اليوم الدراسي. وآخر مرة شُوهدت فيها كانت أمام بوابة المدرسة وهي تتحدث مع إحدى زميلاتها أثناء انصراف الطالبات، علماً بأنها اعتادت الذهاب إلى المدرسة والعودة منها مشياً على قدميها يومياً لقرب منزل أسرتها. وحينما تأخرت في العودة تقدم والدها ببلاغ إلى الشرطة.

وأوضح الناطق الإعلامي لشرطة منطقة المدينة المنورة، العقيد فهد بن عامر الغنام، أن مركز شرطة أُحد تلقى الأربعاء الماضي بلاغاً من مواطن يفيد بأن ابنته لم تعد من المدرسة التي تدرس فيها بمجمع مدرسي قريب من منزل الأسرة في الحرة الشرقية. وبالبحث عنها في المدرسة لم يعثر عليها لكن وجدت حقيبتها المدرسية بجوار الباب من الداخل.

وتم تكليف أفراد الشرطة بالبحث والتنسيق لجمع المعلومات والتحريات عنها، مشيراً إلى أن البحث والتحقيق لايزال جارياً من قبل الجهات الأمنية.