.
.
.
.

الصين ضيف الشرف للجنادرية 2013.. وجاكي شان سفيرها الثقافي

تستمر أنشطتها من 3-19 إبريل تحت عنوان "الصين بلاد تتألق جمالاً"

نشر في: آخر تحديث:

ضمن وفد كبير يرأسه النجم السينمائي الشهير جاكي، ستشارك الصين في مهرجان الجنادرية الوطني للتراث والثقافة 2013 كضيف شرف، وفقاً لما ورد في المؤتمر الصحافي لعرض نشاطات دولة ضيف الشرف اليوم الاثنين ببكين.

وقال جاكي شان، الذي عين سفير الصين الثقافي والرئيس الفخاري لقاعة ضيف الشرف، إنه مسرور لاختياره لهذا العمل، ويتمنى إقامة مثل هذه النشاطات في أنحاء العالم ليزداد معرفة العالم بالصين.

وستستمر نشاطات دولة ضيف الشرف من يوم 3 إلى 19 من إبريل/نيسان لهذا العالم في العاصمة السعودية الرياض تحت عنوان "الصين بلاد تتألق جمالاً"، والتي تحتوي على 3 أجزاء ليجسد موضوعات خلق الحضارة والمشاركة الحضارية والتبادل الحضاري.

ويقسم المعرض إلى 4 فصول "عالم المطرزات الحريرية" و"تذوق العذوبة والعتيق"، و"أرض التأديب والتهذيب"، و"تخطي العصور والقرون" لتظهر من خلالها الحضارة الصينية المتألقة وروعتها الحديثة، وتنمية الثقافة الإسلامية في الصين، والتبادل الودي بين البلدين.

وستبعث الصين وفداً متكوناً من 200 شخص و15 هيئة لتقديم العرض لـ30 نوعاً من المهارات وعرض 600 معروض، بالإضافة إلى إقامة ندوات حول العلاقة الصينية والسعودية.

وقال تشانغ آي بينغ "إن الصين والسعودية دولتان قديمتان تتمتعان بتاريخ عريق وثقافة زاهية، حيث يضرب التبادل الودي الشعبي بين البلدين بجذوره إلى قدم التاريخ منذ إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين قبل أكثر من 20 سنة، وتتشرف الصين بالمشاركة في المهرجان كدولة ضيف الشرف، الأمر الذي يجسد الرأي المشترك بين مسؤولي الجانبين والصداقة التقليدية بين الصين والسعودية".

وصرح السفير السعودي، يحيى بن عبدالكريم الزيد لوكالة أنباء "شينخوا"، بأن هذا المهرجان يأتي في إطار إحياء المظاهر الثقافية السعودية وإبراز ما تمتلك من تراث ثقافي عريق، وجاءت فكرة استضافة دول أجنبية صديقة من قبيل تعميق العلاقات الثقافية والودية بين السعودية والبلاد الصديقة.

كما أبرز السفير السعودي أن وقوع اختيار المملكة العربية السعودية على جمهورية الصين الشعبية، جاء نظراً لما تتمتع به الصين من تاريخ طويل يحوي في طياته العديد من الصور الثقافية المختلفة، والتي تتجلى بها الروح الشرقية الأصيلة، وأيضاً عمق العلاقات بين البلدين والذي امتد عبر التاريخ الطويل، وقد اتسمت هذه العلاقات بالود والاحترام المتبادل بين الطرفين.