.
.
.
.

منع الأسماء المركبة أو المخالفة للشرع في السعودية

الإدارة العامة للأحوال المدنية عددت بعض الأسماء التي لا يقبل تسمية المواليد بها

نشر في: آخر تحديث:

جددت الإدارة العامة للأحوال المدنية في السعودية مؤخراً، منع تسجيل الأسماء غير الجائزة شرعاً، والأسماء التي نصت الفتاوى الشرعية على عدم التسمية بها، وغير الملائمة اجتماعياً، في بيانات التسجيل الإلكترونية، حسب ما جاء في صحيفة "الحياة".

واشترط التعميم الذي أصدرته وزارة الصحة التقيد بقواعد اللغة العربية عند تسجيل الأسماء، وتسجيل الاسم الأول مجرداً من الألقاب والكلمات التي ليست جزءاً من الاسم مثل "الشريف"، "السيد"، و"الحاج".

كما حظر التعميم تسجيل الأسماء المركبة "للسعوديين"، وذكّر بعدم جواز إشراك أخوين أو أختين من الأب نفسه، أو ابن مع أبيه في اسم واحد إذا ما كانا على قيد الحياة.

وشدد على ضرورة تجنب إطلاق الأسماء المكروهة شرعاً- كاسم "بره"- والأسماء التي نصت الفتاوى الشرعية على عدم التسمية بها مثل "ملاك" و"عبدالعاطي" و"عبدالمصلح" و"نبي" و"نبية" و"راما"، إضافة إلى الأسماء غير الجائزة شرعاً مثل "عبدالرسول" و"شوعي"، والأسماء غير الملائمة اجتماعياً مثل "جحيش" و"حمير" و"كليب"، ونحوها من الأسماء.

وأوضح التعميم أن عدداً من مكاتب وفروع الأحوال المدنية يعاني من ورود تباليغ ولادة غير مكتملة البيانات، مشدداً على ضرورة كتابة الاسم الأول للمولود في برنامج خدمة تسجيل المواليد إلكترونياً، وفق الضوابط المنصوص عليها. وشدد التعميم على أن مكاتب الأحوال المدنية لا تقبل تباليغ الولادة التي لم يسجل بها الاسم الأول للمولود والأسماء المخالفة لنظام الأحوال المدنية.

وأوضح البيان أنه في حال رغب الأبوين بتغيير الاسم الأول للمولود بعد إصدار تبليغ الولادة، يتوجب عليهما التقدم إلى إدارة الأحوال المدنية، لأخذ الموافقة واستكمال إجراءات تعديل الاسم المنصوص عليها في نظام الأحوال المدنية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة