"سيل جارف" يرعب ستينياً وزوجته في وادي "اللجم"

علقت سيارتهما وسط الوادي ومكثا أكثر من ساعتين لمحاولة إخراجها

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

على مدى أسبوع احتلت الأمطار والسيول، ساحة الأخبار السعودية، مع ما تضمنته من طرائف وأضرار على حد سواء. فالموجة المناخية الغريبة التي لم تشهدها المملكة منذ سنوات عديدة، يبدو أنها بدأت بالانحسار، لكن بعض طرائفها ومغامراتها لا تزال متداولة حتى اليوم على مواقع التواصل الاجتماعي. ومن هذه المغامرات ما حدث مع الستيني سعيد القحطاني.

إذ لم يتوقع سعيد أن ينجو بعدما داهمته السيول المنقولة الأربعاء الماضي، عندما كان يبحث عن أربعة من إبله المفقودة، في أحد أودية مركز الخنقة التابع لمحافظة أحد رفيدة. ونقلت صحيفة "الوطن" السعودية عنه تفاصيل قصته التي بدأت عندما "ذهب وزوجته للبحث عن 4 من الإبل، وبعد أن عبرا واديا يسمى "اللجم" علقت سيارتهما في وسط الوادي، ومكثا أكثر من ساعتين لمحاولة إخراجها، وفجأة داهمهما سيل منقول وجرف السيارة".

وأضاف قائلاً:" طلبت النجدة، من مواطنين كانوا موجودين على مشرف الوادي، الذين استجابوا لندائي، بعد أن مدوا حبالا طويلة إلي، وتشبثت فيها أنا وزوجتي، حتى نجوت". وأوضح قائلا: لكنني خسرت السيارة بعدما جرفها السيل.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.