المملكة تدعو السعوديين مجددا إلى مسارعة الخروج من سوريا

حوافز ستمنح لهم حال عودتهم من سوريا في مقدمتها توفير السكن والتعليم والوظيفة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

جددت السعودية دعوتها للعائلات السعودية المقيمة بسوريا إلى المسارعة للخروج، مؤكدة أن المعاناة تتركز على العائلات السعودية المشتركة من أب سعودي وأم سورية، ووجودهم في هذا الوقت يعرضهم للخطر، ويقلل من فرص التدخل لإخراجهم.

جاء ذلك وفقاً لما نقلته صحيفة "الوطن" عمن وصفتها بـ"مصادر رفيعة في وزارة الخارجية". وكشفت تلك المصادر عن أن "حوافز ستمنح للعائلات السعودية العائدة من سوريا، في مقدمتها توفير السكن والتعليم والوظيفة".

من جهته، قال وزير الخارجية، الأمير سعود الفيصل في بيان أمس، إن "المملكة تتابع بقلق واهتمام بالغين الأحداث الدامية التي تشهدها مدينة طرابلس اللبنانية، خاصة على ضوء ارتفاع أعداد الضحايا من الأبرياء، واستهداف المنشآت التي لا تخدم سوى أعداء الأمة ولا يستفيد منها إلا كل من لا يود الخير للبنان وشعبه".

يذكر أنه سبق وصرح لـ"عكاظ" رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية لرعاية الأسر السعودية في الخارج "أواصر"، الدكتور توفيق بن عبدالعزيز السويلم، بأن هناك 4656 سعودياً منقطعاً تحت ظروف قاهرة في 30 دولة،، مشيراً إلى "انعدام التواصل مع 418 سعودياً في سوريا بسبب إغلاق السفارة وسوء الأوضاع السياسية والأمنية في دمشق وبقية المحافظات".

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.