.
.
.
.

"التربية": 93% نسبة نجاح طلاب المدارس في الدور الأول

21 مليار عملية نفذها مستخدمو "نور" وعمليات تخزين بلغت 6000 عملية في الثانية

نشر في: آخر تحديث:

قال المتحدث الرسمي باسم وزارة التربية والتعليم، محمد الدخيني، إن "عدد الطلاب والطالبات الذين أدوا اختبارات الدور الأول في نهاية العام الدراسي 1433/1434هـ، بلغ 4,872,663 طالباً وطالبة، بنسبة نجاح عام بلغت 92.87%، فيما بلغ عدد الطلاب الذين أدوا اختبارات الشهادة الثانوية العامة 366,173، بنسبة نجاح بلغت 91.55%، مبيناً أن نسبة النجاح في المرحلة الابتدائية بلغت 91.90%، فيما بلغت نسبة النجاح في المرحلة المتوسطة 94.18%.

وأوضح الدخيني أن نظام "نور" للإدارة التربوية أسهم بشكل فعال في إنجاز متابعة الاختبارات ورصد الدرجات وإعلانها خلال فترة قياسية، وأتاحت الاستعلام للطلاب والطالبات وأولياء أمورهم بشكل مباشر بمجرد إغلاق النتائج واعتمادها في المدارس، وذلك من خلال الأرقام السرية لدخول النظام.

لافتاً إلى أن هذه الأرقام السرية ستسهم أيضاً في إتاحة الفرصة للاستفادة من منظومة الخدمات التي يقدمها النظام التي منها التسجيل والنقل ومتابعة أداء الطلاب في المدارس وغيرها.

وأبان الدخيني أن نظام "نور" هو أحد الأنظمة العملاقة والاستراتيجية التي تنفذها الوزارة للتحول نحو الحكومة الإلكترونية، مفيداً أن النظم حقق خلال السنوات القصيرة التي دشن خلالها في الميدان التربوي نجاحاً ملحوظاً وتسهيلاً لعمليات الرصد والمتابعة، إضافة إلى منظومة الخدمات الإلكترونية التي تم الإعلان عنها مؤخراً، مؤكداً أن النظام يتكامل مع الأنظمة الاستراتيجية الأخرى، مثل نظام "فارس" ونظام "الخارطة التعليمية".

وأبان أن المؤشرات العامة لاستخدام النظام أفصحت أن هناك 21 مليار عملية نفذها المستخدمون خلال العام الدراسي 1433/1434هـ، مشيراً إلى أن عدد عمليات القراءة والكتابة على أجهزة التخزين بلغت 6000 عملية خلال الثانية الواحدة، فيما بلغ متوسط عدد المستخدمين المتزامنين في وقت واحد 52 ألف مستخدم.

وأفاد أن نظام "نور" سيتيح الإفادة من النتائج لأكثر من 200 جهة تعليمية وتدريبية وجهات التوظيف، من خلال نقل البيانات عن طريق حسابات خاصة للجهات المستفيدة، وهو ما سيقلل من الوقت المستهلك سابقاً في إجراءات القبول وتحويله إلى عمل إلكتروني، إضافة إلى التأكد من درجات الطلاب عن طريق خدمة "ويب سيرفس".