نتف ريش الفساد !

خالد السليمان
خالد السليمان
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

ألقت الشرطة الكندية القبض على عمدة مدينة مونتريال بسبب اتهامات بالفساد وخيانة الأمانة والاحتيال، واقتيد مكبلا بالأصفاد ليواجه محاكمة علنية لا يختبئ فيها خلف الأحرف الأولى من اسمه!


وسأحرص على متابعة سير المحاكمة، لا لأنني مهتم بمعرفة مصير العمدة وهل سيدان أو يبرأ من التهم الموجهة له، وإنما لأنني مهتم بمقارنة مشهد ومدة المحاكمة الكندية بمشهد ومدة محاكمة المتهمين بكارثة سيول جدة وقضايا اتهامات فساد وارتشاء بعض مسؤولي أمانتها، وكذلك تأمل أداء المتهمين وأقوال الشهود لأفهم العلامات المشتركة في الفساد الذي وإن اختلفت هويته الزمانية والمكانية إلا أنه يبقى على علاقة واحدة!


طبعا، في كندا لا يملكون هيئة لمكافحة الفساد، ولكنهم يملكون عدالة لا تميز بين فلان وعلان، فلا أحد هناك فوق القانون، ولا أحد يضع ريشة على رأسه إلا في مسيرات الاحتفالات الكرنفالية!


في المقابل، نترقب من عدالتنا الجليلة أن ترسل الرسالةالحازمة لطواويس الفساد وسراق المال العام وخائني الأمانة عندنا الذين ظنوا أن للوجاهة الزائفة التي نسجتها الكراسي المزركشة والألقاب المنمقة حصانة تحميهم من المحاسبة أو تعفيهم من المساءلة، فتنتف ريشهم ريشة ريشة، حتى تعريهم أمام المجتمع كما تعرت أفعالهم وتصدعت أبراجهم!.

نقلا عن صحيفة "عكاظ"

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط.
انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.