"التجارة" تلزم المحلات بتوفير العملات المعدنية

"خذ الباقي" حملة توعية تعرّف المستهلك بحقه في أخذ باقي نقوده من البائع

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

ألزمت وزارة التجارة والصناعة المحال التجارية بتوفير جميع العملات المعدنية، وذلك ابتداء من يوم 11 من شهر شوال القادم، بعد أن قامت مؤسسة النقد بتأمين عملات معدنية كافية في البنوك.

وأكدت مؤسسة النقد أن العملات المعدنية متوفرة في البنوك بكميات كافية، ولا يوجد أي عذر لأي محل تجاري في عدم توفير العملات المعدنية، بحسب ما ذكرت "الرياض".

وقامت وزارة التجارة والصناعة بحملة توعوية تحت اسم "خذ الباقي" والتي تعرف المستهلك بحقه في أخذ المتبقي لثمن السلعة من أجزاء الريال التي تمثل العملات المعدنية عند شرائه للسلع.

وستقوم وزارة التجارة بالتأكد من توفر العملات المعدنية لدى المحلات، والتزامها بما ورد في الحملة، وفرض الغرامات للمحال غير الملتزمة برد الباقي من العملات للمستهلكين، كما ستعمل مؤسسة النقد أيضا على مخالفة البنوك التي لم توفرها للمحال التجارية.

كما سيتمكن المستهلكين وفقاً لحملة وزارة التجارة أيضاً من دفع قيمة السلع بأجزاء الريال من العملات المعدنية، بدلاً من المتبع حالياً في بعض المحال والمتمثل في جبر العملة المعدنية للقيمة كاملة.

يذكر أن الكثير من المستهلكين قد أبدوا تذمرهم خلال الفترة الماضية من المحال التجارية التي تلزمهم بأخذ "علك" بدلاً من النصف ريال.

وتأتي حملة "خذ الباقي" امتداداً للحملات التوعوية السابقة التي نفذتها الوزارة ومنها "لا تسأل بكم" والمتعلقة بإلزام المحال التجارية بوضع بطاقة السعر على السلع المعروضة، و"نعتز بلغتنا" والتي تلزم المحال أيضاً بكتابة فواتير البيع باللغة العربية، ومنع عبارة "البضاعة المباعة لا ترد ولا تستبدل" والتي تفرض على المنشآت التجارية رد القيمة للسلع المعيبة، أو إصلاحها، أو استبدالها.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.