.
.
.
.

العاهل السعودي يوجه بعلاج طفلة إيرانية من سرطان الأمعاء

في مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث في العاصمة الرياض

نشر في: آخر تحديث:

وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بعلاج الطفلة الإيرانية مريم أحمد براوح المصابة بمرض سرطان الأمعاء على نفقة السعودية.

ووافق خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، على علاج الطفلة مريم أحمد براوح، (إيرانية الجنسية) المصابة بمرض سرطان الأمعاء في مستشفى الملك فيصل التخصصي، ومركز الأبحاث في الرياض.

ووجه العاهل السعودي بتسهيل إجراءات دخول الطفلة وأبويها إلى المملكة العربية السعودية، وعلاجها على نفقة الدولة؛ انطلاقاً من الدور الإنساني للمملكة، واهتمام الملك بالمسلمين أينما كانوا، ومد يد العون لهم، وتسخير إمكانات المملكة لخدمتهم.