.
.
.
.

أكثر من 3 ملايين مصلٍّ يشهدون ختمة القرآن في الحرمين

الرئاسة فتحت جميع الأبواب البالغة 176 باباً على مدار الساعة لتسهيل الدخول والخروج

نشر في: آخر تحديث:

شهد أكثر من ثلاثة ملايين مصلٍّ ختمة القرآن، مساء أمس، في المسجدين الحرام والنبوي أثناء صلاة التهجد في اللية التي يتوقع أن تكون الأخيرة في رمضان. ففي المسجد الحرام بمكة المكرمة شهد أكثر من مليوني مصلٍّ من الزوار والمعتمرين والمواطنين والمقيمين ختمة القرآن الكريم وحضور دعاء الختمة، وأمَّ المصلين إمام وخطيب المسجد الحرام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس.

وتوافد الزوار والمعتمرون والمصلون إلى المسجد الحرام منذ وقت مبكر، وامتلأت أروقته وأدواره وأسطحه وساحاته وجميع جنباته والطرق المؤدية إليه بالمصلين الذين امتدت صفوفهم إلى الساحات والطرق والمناطق المجاورة للمسجد الحرام، وأمام ذلك فتحت الرئاسة جميع أبواب المسجد الحرام البالغ عددها 176 باباً على مدار الساعة، لتسهيل الدخول والخروج من وإلى المسجد الحرام، يعمل عليها أكثر من 920 موظفاً لتنظيم ومراقبة عملية الدخول والخروج من وإلى المسجد الحرام.

وفي المدينة، احتشد أكثر من مليون مصلٍّ في رحاب المسجد النبوي وساحاته الخارجية لأداء صلاتي العشاء والتراويح وحضور دعاء ختمة القرآن وسط أجواء من السكينة والروحانية والإيمان، وأمَّ المصلين في صلاتي العشاء والتراويح ودعاء ختم القرآن الكريم إمام وخطيب الحرم النبوي فضيلة الشيخ عبدالله البعيجان وفضيلة الشيخ حسين آل الشيخ، وتضاعفت بشكل ملحوظ جملة الخدمات والترتيبات التي هيأتها مختلف الأجهزة الحكومية بالمنطقة لتوفير أفضل الظروف لجموع المصلين من المواطنين والمقيمين والزوار.