.
.
.
.

ارتفاع ضحايا الفيروس كورونا إلى ٤٢ شخصاً في السعودية

فريق من الباحثين أعادوا سبب العدوى إلى "الخفاش" لتمكّنه من حمل الفيروسات

نشر في: آخر تحديث:

أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل حالة وفاة جديدة لفيروس كورونا، لمواطن في محافظة حفر الباطن (شرق السعودية)، يبلغ من العمر 38 عاماً كان يعاني من التهاب رئوي حاد.

وأوضحت الوزارة أيضاً أن تسجيل حالة إصابة في منطقة المدينة المنورة، لمقيم يبلغ من العمر 55 عاماً يعاني فشلاً مزمناً في الكُلى.

يُذكر أن عدد الإصابات بهذا الفيروس قد وصل الى 84 شخصاً منذ سبتمبر 2012، حتى الآن وبلغ عدد الوفيات به 42 شخصاً.

وكشفت الوزارة في وقت سابق عن توصلها للسبب المعدي والناقل للفيروس وهو حيوان الخفاش، وجاء ذلك بعد أن اكتشف فريق من الباحثين من وزارة الصحة السعودية، بالتعاون مع جامعة كولومبيا الأميركية ومختبرات ايكو لاب الصحية في الولايات المتحدة الأميركية، أن الخفافيش قادرة على احتضان العديد من الفيروسات مثل، فيروس الكلب، والسارس والهندرا، وأن وجود تركيبة مطابقة لفيروس كورونا الجديد المسبب للالتهاب الرئوي الحاد MERS-CoV يجعلها أيضاً حاضناً محتملاً لهذا الفيروس.

كما أظهرت الدراسة وجود فيروسات متعددة أخرى من فصيلة كورونا في 28% من العينات التي تم فحصها.

وأشار الباحثون إلى أنه نظراً لامتداد الحالات المؤكدة بين البشر في رقعة جغرافية واسعة فإن احتمال وجود الفيروس في حيوانات أخرى هو احتمال قوي ويحتاج الى مزيد من الأبحاث الموسعة.