السعودية تجري 500 عملية قلب للأطفال خلال عامين

أجريت في مركز الأمير سلطان بالقصيم وتنوعت بين قسطرة وجراحة مفتوحة

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أعلنت وزارة الصحة السعودية، الاثنين، عن نجاحها في إجراء 500 عملية قلب للأطفال خلال عامين، بنسبة وصلت إلى 99%، وذلك في مركز الأمير سلطان لطب وجراحة القلب في القصيم (شمال العاصمة الرياض).

وقال المشرف العام على المركز الدكتور عبدالرحمن المسند إن المركز هو الوحيد الذي أجريت فيه عمليات تصحيح انقلاب الشرايين للأطفال، مشيراً إلى أن تلك العمليات تنوعت ما بين قسطرة قلب، وجراحة قلب مفتوح، وأن 20 ألف طفل في نفس الفترة، تم معاينتهم في عيادات القلب.

وفي السياق ذاته أوضح رئيس قسم جراحة القلب في المركز استشاري جراحة قلب الأطفال الدكتور محمد تاج الدين أن خدمة تشخيص وعلاج أمراض القلب لدى الأطفال في المركز يقوم عليها فريق مدرب على التعامل مع أصعب وأدق حالات قلب الأطفال بما في ذلك مَنْ يولد منهم بوزن 700 غرام.

يُذكر أن فريقاً طبياً سعودياً قد أجرى العام الماضي أكثر من 200 عملية جراحة قلب الأطفال في اليمن.

وأوضح رئيس الفريق الطبي حامد العمران في تصريحات صحافية حينها أن الفريق أجرى 270 عملية جراحة قلب أطفال في عدة مستشفيات بصنعاء، منها 62 عملية قلب مفتوح وباقي العمليات توزعت على القسطرة التشخيصية.

وأضاف أنه تم الكشف على 1000 حالة مرضية لأطفال من مختلف محافظات اليمن خضع 648 طفلاً منهم للأشعة التلفزيونية الخاصة بالقلب، كما تم صرف 159 وحدة دم في غرف العمليات بعد أن تم إخضاعها للفحص والتدقيق من قبل فنيي بنك الدم المرافق للفريق.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.