السفير السعودي في أستراليا: حرائق الغابات لم تضر طلابنا

أكد أنهم بخير والملحقية الثقافية تتابع شؤون وأوضاع السعوديين

نشر في: آخر تحديث:

أكد السفير السعودي في أستراليا نبيل آل صالح عدم ضرر الطلبة السعوديين من الحرائق التي اندلعت في الغابات القريبة من مدينة سيدني الأسترالية، موضحاً أن الملحقية الثقافية تتابع أوضاع الطلبة السعوديين في المناطق التي تتعرض للحرائق.

وقالت السفارة في بيان صحافي، اليوم الخميس، إن السفير آل صالح تابع الوضع فور ورود الأنباء عن اندلاع الحرائق وأجرى اتصالات مع المسؤولين الأستراليين وهيئة خدمات الطوارئ الأسترالية لمعرفة اتجاه الحرائق ومدى اقترابها من المدن التي توجد فيها جامعات يدرس فيها الطلبة السعوديين.

وأضافت: "السفارة والملحقية الثقافية تتابع شؤون وأوضاع الطلبة السعوديين في المناطق التي تتعرض للحرائق وتزودهم بأرقام للاتصال عند الضرورة".

وكانت حرائق الغابات التي اندلعت أمس في ولاية نيو ساوث ويلز قد أدت إلى تدمير مئة منزل على الأقل قرب سيدني ثاني أكبر المدن الأسترالية، الأمر الذي دفع آلاف السكان إلى مغادرة منازلهم.

وقال وزير خدمات الطوارئ الأسترالي مايك جالتشر إن حرائق الغابات أتت على عدد من المنازل والممتلكات الأخرى في بلدة بلو مونتينز بمدينة سبرينجوود الواقعة على بعد 70 كيلومتراً غرب سيدني.

وأضاف وزير الدولة في تصريحات صحافية: "تفيد التقارير غير المؤكدة التي ترد إلينا من الشرطة ورجال الإطفاء في الميدان حول سبرينجوود أننا نشهد الآن خسائر كبيرة في الممتلكات والمنازل".