.
.
.
.

10 مجالات ينتخب فيها السعوديون ممثلين لهم في صنع القرار

انتخابات المجالس البلدية الأشهر على رأس القائمة وتُعقد كل 4 سنوات

نشر في: آخر تحديث:

يشارك السعوديون في اختيار المرشحين لعشرة من المناصب التنفيذية في السعودية عن طريق الانتخاب، والتي تتيح للمواطنين المشاركة في صنع القرار والإدارة، بما يعد خطوة في بناء المجتمع بمشاركة جميع فئاته.

ووفقاً لـ"البوابة الوطنية للتعاملات الإلكترونية الحكومية" فإن السعوديين يشاركون في صنع القرار بالانتخاب في 10 مجالات مختلفة على الأقل، سواء على مستوى المدن أو الحرف والهيئات الرسمية.

وشملت القائمة انتخابات المجالس البلدية، وانتخابات الغرف التجارية الصناعية، وانتخابات الجامعات، وانتخابات الهيئات المهنية مثل الهيئة السعودية للمهندسين، وهيئة الصحافيين، وانتخابات الجمعيات التعاونية، وانتخابات الأندية الرياضية، وانتخابات اللجان العمالية، وانتخابات إدارة المؤسسات الثقافية.

انتخابات المجالس البلدية على رأس القائمة

وضع الموقع انتخابات المجالس البلدية على رأس القائمة، حيث تُعقد كل أربع سنوات، وتتيح للمواطنين المشاركة في إدارة شؤون المجالس البلدية واختيار أعضائها من الأكفاء، حيث ينص نظام البلديات والقرى في مادته التاسعة على أنه "يتم اختيار نصف الأعضاء بالانتخاب، ويختار وزير الشؤون البلدية والقروية النصف الآخر من ذوي الكفاءة والأهلية".

ووضعت البوابة انتخابات الغرف التجارية الصناعية ثانية ضمن القائمة، حيث يتم اختيار مجالس إدارات الغرف التجارية الصناعية عن طريق الاقتراع المباشر للأعضاء.

وجاءت انتخابات الجامعات في القائمة أيضا، حيث ينتخب الطلاب رؤساء الأندية الطلابية؛ ويختارون من يرون فيه القدرة على تمثيلهم في المطالبة بحقوقهم، وتحقيق رغباتهم وأهدافهم.

162 جمعية تعاونية في مناطق المملكة

وأوردت البوابة كذلك انتخابات الهيئات المهنية مثل الهيئة السعودية للمهندسين، وهيئة الصحافيين، وانتخابات الجمعيات التعاونية، حيث يتم انتخاب أعضاء مجالس إدارة الجمعيات التعاونية العاملة في السعودية، والبالغ عددها قرابة 162 جمعية تعاونية.

وتتنوع أغراض هذه الجمعيات ما بين جمعيات تعاونية وزراعية، ولصيادي الأسماك، وجمعيات تسويقية واستهلاكية وجمعيات تعاونية للإسكان.

وأشارت البوابة إلى انتخابات الأندية الرياضية، حيث يجري اختيار أعضاء مجالس إدارة الاتحادات الرياضية السعودية بالانتخاب، وتشمل الانتخابات 15 اتحاداً وكذلك يتم انتخاب أعضاء مجالس إدارات الأندية الرياضية بالمملكة.

انتخابات اللجان العمالية ومؤسسات الثقافة

وتأتي انتخابات اللجان العمالية ضمن مجالات الانتخاب، حين تُشكَّل في المنشآت التي يتجاوز عدد العاملين فيها الـ100 موظف، وتعود فكرة إنشائها بالمملكة إلى مطلع عام 2001هـ بعد أن أقرها مجلس الوزراء، ويتم اختيار أعضاء هذه اللجان بالانتخاب.

كما يختار المثقفون السعوديون مرشحيهم في انتخابات إدارة المؤسسات الثقافية (الأندية الأدبية، وجمعيات الثقافة والفنون)، وذلك عن طريق تشكيل جمعيات عمومية لها في مناطقها، وعبر هذه الجمعيات ينتخب المثقفون مجالس إدارات الأندية التي تمثلهم، كما يكون لهم الرقابة المالية والثقافية والإدارية على هذه الأندية؛ مما يفترض أن يكون له أثر إيجابي كبير على تنشيط الحركة الثقافية.