.
.
.
.

أمير الشرقية يشدد على أهمية "التربية" في قوانين المرور

دعا القطاع الخاص إلى تحمل مسؤوليته بعقد شراكة بالجهات المعنية بالسلامة المرورية

نشر في: آخر تحديث:

أكد أمير منطقة الشرقية الأمير سعود بن نايف على أهمية دور التربية والتعليم في تثقيف الطلاب واحترامهم قوانين وقواعد السلامة المرورية.

وقال في كلمته خلال رعايته انطلاق ملتقى السلامة المرورية في الدمام، اليوم الاثنين: "دور التربية والتعليم مهم في تعليم جيل المستقبل عبر غرس قيم احترام القوانين وقواعد السلامة المرورية للطلاب لتطبيقها في المستقبل".

ولفت إلى أن: "لأئمة المساجد والآباء دورا في تعليم الأبناء حق احترام الطريق الذي أمرنا به الدين الحنيف، وعلينا التعاون والتنسيق بين جميع الجهات المعنية بالمنظومة للعمل على حفظ أرواح وممتلكات الأفراد خصوصا فئة الشباب".

وحث أمير المنطقة الشرقية في كلمته القطاع الخاص أن يتحمل مسؤوليته الاجتماعية في عقد الشراكات مع الجهات المعنية بالسلامة المرورية ومؤسسات المجتمع المدني ودعم البرامج والأنشطة وتحقيق المشاركة المجتمعية لزيادة الوعي والتثقيف المروري مما يسهم في تحسين مستوى السلامة المرورية على مستوى السعودية.