.
.
.
.

استشاري نفسي يوضح "تناقض" آراء الموقوف السعودي السناني

بعدما أثار حديثه مع برنامج "الثامنة" على mbc الجدل في وسائل التواصل الاجتماعي

نشر في: آخر تحديث:

اعتبر استشاري نفسي، الموقوف السعودي وليد السناني مصاب بمرض "الفصام الضلالي". وقال الاستشاري الدكتور جمال الطويرقي خلال استضافته في "نشرة الرابعة" على قناة العربية، اليوم الخميس، إن السناني مصاب بـ"الفصام الضلالي" وهذا متضح لما ما ذكره من تناقضات خلال لقاء تلفزيوني.

ويأتي ذلك بعدما أثار حديث السناني خلال مقابلة تلفزيونية أجراها دواود الشريان، الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال سعوديون على مواقع التواصل الاجتماعية إن جهات سعت ولسنوات لتقديم السناني على أنه سجين رأي مطالب بالحقوق، لكن اللقاء أظهر غير ذلك حيث ظهر رجل بسيط ذو أفكار غريبة ومتشددة ومتناقضة قال بعضهم إنها للجنون أقرب، بعدما ظهر الموقوف وليد السناني بآراء متشددة تؤيد تنظيم القاعدة،

كما أثاروا تناقض إجابات السناني، بعدما حرّم مشاهدة قناة القرآن الكريم كونها تعرض صوراً لذوات الأرواح في ذات الوقت الذي أكد فيه على مشاهدة القنوات الإخبارية حيث كان ذلك التناقض محل نقاش كبير على الإنترنت.

واستمرارا للتناقض، أكد السناني خلال اللقاء، على بطلان مفهوم المواطنة، معتبراً أن بطاقة الهوية المدنية ضرب من الباطل، بالرغم من استخدام أبنائه لبطاقاتهم المدنية أثناء زيارتهم له في السجن.

وأوضح أنه من نعم الله عليه، ما قام به من حرمان لأبنائه التسعة من التعليم.. لأن لديه ملاحظات كثيرة على مناهج التعليم.

ومن الآراء التي أثارت جدلاً واسعاً على شبكات التواصل الاجتماعي، ما أوضحه السناني من أن قتل النساء والأطفال معفوٌ عنه إذا كان في سبيل قتل غير المسلمين.