.
.
.
.

السعودية تكشف 1270 شهادة هندسية مزورة من 36 دولة

حملة التصحيح دفعت 13 ألف شخص لتعديل مسمياتهم من عامل أو سائق إلى مهندس

نشر في: آخر تحديث:

كشفت الهيئة السعودية للمهندسين عن رصد 1270 شهادة هندسية مزورة في المملكة حتى نهاية الأسبوع الماضي، يمثلون 36 دولة في مقدمتها الفلبين والهند وباكستان ودول عربية.

وقال رئيس الهيئة المهندس حمد الشقاوي، إن الفلبين احتلت المرتبة الأولى في الشهادات الهندسية المزورة بعدد 379 شهادة، تلتها الهند بـ235 شهادة، وباكستان بـ111، ثم مصر بـ110، وسورية 73، والأردن 61، ولبنان 58، والسودان 56، وفلسطين 40، والسعودية بقرابة 35 شهادة مزورة.

وأضاف المهندس الشقاوي في تصريح لصحيفة "الوطن" السعودية، إن بنجلاديش جاءت بـ16 شهادة مزورة، والصين 14، ثم اليمن بـ14، وفرنسا 12، وتوزعت البقية بين كندا وبريطانيا وسيريلانكا وكوريا وتركيا وأميركا وقبرص وكينيا وماليزيا والمغرب، إضافة إلى عدد من دول أوروبا وشمال ووسط إفريقيا، ودول آسيوية.

وبين الشقاوي أن هناك انخفاضاً في معدل رصد الشهادات الهندسية المزورة خلال الأشهر الثلاثة الماضية بنسبة بلغت 90%، مؤكداً أن الهيئة في السابق كانت ترصد ثلاث شهادات مزورة لمهندسين يومياً، لينخفض المعدل إلى 3 شهادات كل شهر.

وأضاف أن فحص الشهادة الهندسية يتم بالرجوع إلى مصدر الشهادة للتأكد من وجود المهندس على قائمة الخريجين، والذي يتم عبر شركة متخصصة عالمية تتعامل معها الهيئة السعودية للمهندسين وهيئة التخصصات الصحية لكشف الشهادات المزورة، إضافة إلى التأكد من الجامعة نفسها وأنها غير وهمية.

وكشف الشقاوي أيضاً أن عملية التصحيح أظهرت شهادات غير معتمدة أكثر من تلك التي تصنف ضمن الشهادات المزورة لمهندسين، حيث تقدم خلال فترة التصحيح أكثر من 13 ألف مهندسا لتصحيح مسمياتهم من عامل أو سائق أو مهني إلى مهندس، مبيناً أن حالات التزوير للشهادات والتي رصدتها الهيئة شملت جميع القطاعات الحكومية والخاصة.