الأمم المتحدة تقرر الاستفادة من تجربة سعودية نسائية

اطلعت على تجربة صندوق الأمير سلطان بن عبدالعزيز لتنمية المرأة

نشر في: آخر تحديث:

قررت الأمم المتحدة عبر برنامجها الإنمائي الاستفادة من تجربة نسائية سعودية، بعدما اطلعت على تجربة صندوق الأمير سلطان بن عبدالعزيز لتنمية المرأة.

وقال المسؤول عن منظمة التنمية لبرامج التنمية، إبراهيم حسين، خلال زيارته لمقر الصندوق أول من أمس إنه "سيتم الاستفادة من برامج الصندوق الإنمائية والتطوعية لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي كنموذج عملي ناجح، بعد أن تم الاطلاع على ما يقدمه الصندوق من برامج هامة تنموية للمشاريع الصغيرة والمتوسطة ودعم الجانب التنموية، من خلال تدريب الفتيات على العديد من المهارات".

وفي المقابل أكد الأمين العام للصندوق حسن الجاسر أن الزيارة جاءت نتيجة التعاون بين البرنامج والصندوق في العديد من المجالات، "التعاون بين الجهتين قائم على التعريف بالدور الريادي والتنموي للصندوق، كما أن هناك اتفاقيات ما بيننا بهدف تبادل الخبرات، فيتم الاستعانة بخبراء من البرنامج في أنشطة وجوائز يقدمها الصندوق، وكذلك الأمر يقدم الصندوق كل ما لديه من خبرات وبرامج حديثة مبتكرة، إلى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، لنشر تلك البرامج في المنشآت التي يدعمها".

وأوضح أن الزيارة تخللها التعرف إلى أبرز المشاريع والبرامج، "وبعض الدورات والبرامج اعتبرها ممثل منظمة التنمية لبرامج التنمية إبراهيم حسين ذات فاعلية وتأثير على سير العمل الحر وقادرة على خلق جيل واعٍ متمكّنٍ من خلق الإبداعات.