45 خبيراً يناقشون طب الحوادث والإصابات في السعودية

عبر 75 جلسة عمل ضمن فعاليات مؤتمر دولي ينطلق غداً في الرياض

نشر في: آخر تحديث:

تحتضن العاصمة السعودية الرياض، غداً (الاثنين)، 45 خبيراً عالمياً ومحلياً، لمناقشة طب الإصابات والحوادث، من خلال مؤتمر طب الإصابات والحوادث الذي تنظمه مستشفى قوى الأمن. وسيقدم الخبراء من خلال 75 جلسة عمل، أوراق علمية في هذا الشأن.

وأوضح مدير إدارة الطوارئ في المستشفى رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر الدكتور سعد العسيري، في بيان صحافي، اليوم الأحد، أن أبرز محاور المؤتمر هي بناء الفرق الإسعافية المتخصصة في طب الإصابات، وتحليل ودراسة آلية عمل الخدمات الإسعافية للإصابات في المملكة، ومناقشة دور المملكة في التعامل مع هذه الحالات أثناء إدارة الحشود ومواسم الحج والعمرة، بالإضافة إلى طرق التعامل مع نقل الدم ودور التمريض في علم طب الإصابات.

ولفت إلى أن المؤتمر ستُعقد على هامشه ورش عمل تدريبية، منها ورشة عن التمريض وعلم الإصابات والمعتمدة من الكلية الأميركية للجراحين ولجنة إدارة الكوارث والاستعداد للطوارئ، وأخرى عن العلاج التنفسي المتقدم، وورشة عمل عن الأشعة الصوتية في حالات الإصابة وغيرها من ورش العمل الهامة.

وأشار العسيري إلى أن البرنامج العلمي للمؤتمر شارك في إعداده نخبة من كبار الاستشاريين المحليين والعالميين المختصين في مجال طب الإصابات، ليتلاءم هذا الحدث العلمي مع ما يعانيه مجتمعنا من حوادث الطرق، ويشكل أهمية قصوى على المستوى الطبي والأمني والاقتصادي والاجتماعي.