السعودية تطور متحفين وتنشئ مباني بـ 142 مليون ريال

الهيئة العامة للسياحة والآثار أبرمت عقود المشاريع أمس في الرياض

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

شهدت العاصمة السعودية الرياض، أمس الاثنين، توقيع عقود تطويرية لمتحفين، وإنشاء ثلاثة مقرات لهيئة السياحة بتكلفة مالية تتجاوز 142 مليون ريال.

وأوضحت الهيئة العامة للسياحة والآثار، في بيان صحافي، اليوم الثلاثاء، أنها وقعت أمس أربعة عقود لمشروعات توسعة وتطوير متحفي نجران (جنوب السعودية) والجوف (شمال المملكة)، وإنشاء ثلاثة مقرات لفروع الهيئة في مناطق جازان وحائل والقصيم، بقيمة 142.147.000 ريال.

وأشار البيان إلى أن مشروع التوسعة والتطوير لمتحف الجوف الذي تم إنشاؤه عام 1983م، سيزيد المساحة الإجمالية لمبنى المتحف شاملاً مباني الخدمات 6350 مترًا مربعًا، بزيادة عن المتحف القائم بنسبة 270%، وتبلغ المساحة الكلية للأرض المقام عليها المشروع شاملة الطرق والمسطحات الخضراء ومواقف السيارات 12000 متر مربع، بزيادة عن المتحف القائم بنسبة 300%.

أما متحف نجران الإقليمي الذي تم إنشاؤه عام 1983م، فستبلغ مساحته الإجمالية بعد التوسعة 6850 متراً، بزيادة عن المتحف القائم بنسبة 380%، وقد تم تصميمه بواجهة معمارية بمساحة 1600 متر مربع، ويتضمن المشروع زيادة عدد قاعات العروض إلى 8 قاعات عرض بمساحة 2350 متراً بدلاً من قاعتي عرض بمساحة 450 متراً بنسبة زيادة قدرها 520%، وزيادة الطاقة الاستيعابية لزوار المتحف من 150 إلى 600 زائر، علاوة على زيادة المساحات المخصصة للخدمات المختلفة للزوار من استراحات ومحلات هدايا ودورات مياه لتلائم عدد الزوار.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.