جامعة الملك سعود تنفي إدراج الموسيقى ضمن مناهجها

رئيس جمعية الثقافة والفنون دعا إلى إنشاء أكاديمية في المملكة لتعليم الفنون

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أكدت إدارة جامعة الملك سعود بالرياض عدم صحة ما تردد أخيراً عن اعتزامها فتح تخصص "موسيقى" ضمن المناهج التي تدرسها الجامعة.

وذكر الحساب الرسمي للجامعة عبر "تويتر" نفي المتحدث الرسمي للجامعة جملة وتفصيلاً ما تناقلته بعض مواقع التواصل الاجتماعي عن عزم الجامعة فتح تخصص أكاديمي للموسيقى.

وتأسف رئيس جمعية الثقافة والفنون، سلطان البازعي، خلال استضافته في نشرة الرابعة، على قناة "العربية"، اليوم الأحد، أن تصدر الجامعة مثل هذه البيانات، وكأنها بهذا التصرف تبعد عن نفسها جريمة.

وأوضح أن هذه الجامعة من الجامعات الرائدة في السعودية، وبالذات في تعليم المسرح، واحتضنت كثيراً من الأنشطة، لكنها أقفلت هذا القسم.

وأشار البازعي إلى أن المنهج الموسيقي مهم في التعليم العام عبر المدارس وليس في الجامعات فقط، داعياً في الوقت ذاته إلى إنشاء أكاديمية متخصصة لتعليم الفنون بكافة أنواعها في المملكة.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.