"الشوري" السعودي يؤجل التصويت على مشروع مكافحة البطالة

بعد اعتراض أعضاء المجلس على ملاحظات اللجنة التي درست النظام

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أجل مجلس الشورى السعودي، الثلاثاء، التصويت على مشروع نظام مكافحة البطالة بعد اعتراض عدد من الأعضاء على انتقادات اللجنة المختصة ضد هذا النظام.

ووفقاً لبيان المجلس بعد أن عقد جلسته الأسبوعية اليوم، فإن المجلس وافق على منح اللجنة فرصة لعرض وجهة نظرها تجاه ما أبداه الأعضاء من آراء في جلسة مقبلة.

وكان رئيس اللجنة المختصة في دراسة هذا النظام، الدكتور عبدالله قد أكد أن اللجنة درست مقترح مشروع النظام وعقدت عدة اجتماعات لدراسة الموضوع واستعراض ما توصلت إليه اللجنة الخاصة السابقة، وتداولت اللجنة المسائل المتعلقة بقضية البطالة واستعرضت الجوانب التنظيمية والاقتصادية للبطالة، ووجدت أن هناك أنظمة سارية ومتعددة وجارٍ العمل بها بالمملكة، تعنى بالعمل والتوظيف في القطاعين الحكومي والخاص، ومنها ما يعالج مشكلة البطالة بشكل مباشر ويرتب حقوق وأولويات لعمل السعوديين، كنظام العمل وتنظيم صندوق الموارد البشرية ونظام الخدمة المدنية والبرامج ذات البُعد النظامي كبرنامج نطاقات، علاوة على اللوائح والقرارات الصادرة التي تدعم توظيف السعوديين في القطاع الخاص.

لكن عدداً من الأعضاء أبدوا معارضتهم توصية اللجنة بعدم الموافقة على مقترح مشروع النظام، مطالبين اللجنة بتطوير مشروع النظام بما يتناسب وحجم المشكلة التي تتطلب من المجلس بصفته التنظيمية (التشريعية) المساهمة في إيجاد المعالجات والحلول لهذه القضية الوطنية.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.