.
.
.
.

محافظة العرضيات السعودية تتباهى بعسلها في مهرجان خاص

تصل القيمة السوقية لسوق العسل في المحافظة إلى 450 مليون ريال سنوياً

نشر في: آخر تحديث:

تعتبر محافظة العرضيات جنوب غرب السعودية من أشهر المواقع في إنتاج العسل الأصلي، حيث تمتاز أرضها بتنوع الغطاء النباتي، ما جعل أهالي المنطقة يبرعون في تربية النحل والاعتناء به، وأضحى المكان اليوم موطناً رئيسياً لأجود أنواع العسل وبكميات كبيرة، حيث أقيم مؤخراً مهرجان خاص شكل نجاحاً كبيراً في مبيعاته.

وتنمو في بطون أودية جبال السروات جنوب غربي السعودية أشجار السدر والسمر والضهيانة وهي من الأشجار التي يتغذى عليها النحل ويرتشف رحيقها، وهو ما أعطى للمحافظة- وهي إحدى محافظات منطقة مكة المكرمة- تفرُّدا مميَّزا في إنتاج العسل الأصلي، وشجع أهاليها على تنظيم مهرجان سنوي يجتمع فيه أكبر النحالين والمنتجين للتنافس في إنتاجِ العسل.

ووصلت مبيعاتُ مهرجان العسل في نسخته الثانية في محافظة العرضيات خلال خمسة أيام إلى أكثر من 3 ملايين ريال، حيث توزعت أجنحة الباعة على قرابة 1200 نحّال في أرجاء المهرجان ليعرض كل منهم أنواعا عدة من العسل الطبيعي الأصلي.

فيما تصل القيمة السوقية لسوق العسل في المحافظة كحد أدنى إلى 450 مليون ريال سنوياً حيث يشير خبراء السوق إلى امتلاك النحالين قرابة 350 ألف خلية نحل تنتج الواحدة منها أربعة كيلوغرام، في حين أن بعض الخلايا يتجاوز إنتاجها 10 كيلوغرامات.