.
.
.
.

نجوم الكرة السعودية يعانون.. ودعوات لإنصافهم

حمزة الدريس طالب عبر "العربية" بإنشاء رابطة للاعبين القدامى

نشر في: آخر تحديث:

طالب مغردون سعوديون على موقع تويتر بالالتفات إلى أوضاع اللاعبين الذين صنعوا مجد الكرة السعودية، وذلك من خلال الاهتمام بهم وعدم تركهم عرضة للضياع والتهميش.

وتأتي هذه الدعوة، بعدما انتشرت صور تظهر معاناة بعض نجوم الجيل الذهبي للكرة السعودية، أبرزت صعوبة أوضاعهم مادياً ونفسياً، ومن ذلك انتشار صورة لنجم نادي "النصر" السابق مصطفى إدريس، الذي يعاني مادياً، فقد ظهر وهو يرتدي بدلة حارس أمن، لكنه مع ذلك كتب الهاشتاق الشهير "متصدر لا تكلمني" تعبيراً عن ابتهاجه بتصدر فريقه السابق للدوري السعودي.

وذهب مغردون بحسب صحيفة "سبق" إلى أنه لا بد من تحسين أوضاع هؤلاء النجوم، مثل صالح النعيمة قائد المنتخب السعودي سابقاً، ومحمد الخليوي الذي توفي مديوناً، وخالد مسعد الذي يعاني مادياً ونفسياً.

وفي هذا الإطار، طالب اللاعب الدولي السعودي السابق حمزة الدريس بإنشاء رابطة للاعبين القدامى، من مهامها المطالبة بحقوق هؤلاء اللاعبين الذين خدموا السعودية، عبر مجال كرة القدم.

وأوضح الدريس خلال استضافته في نشرة الرابعة على قناة العربية، الأحد، أن "هؤلاء اللاعبين، أفنوا شبابهم في كرة القدم، وبعدما غادروا الملعب تفاجأوا بعدم وجود راتب تقاعدي، وعدم وجود أي دخل شهري يعينهم على نوائب الدهر، لذلك لا بد من تعاطف المجتمع معهم ودعمهم".

وأكد الدريس أن "الجهة المسؤولة عنهم هي الرئاسة العامة لرعاية الشباب، ومن المفترض أن تحقق مطالبهم، والقيام بدورها اتجاههم وبالذات، لأنهم حققوا مجداً للكرة السعودية".