اتفاقية لتنظيم النقل الجوي بين السعودية والمالديف

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

وقعت السعودية والمالديف اليوم الأربعاء اتفاقية ثنائية لتنظيم النقل الجوي بين البلدين يتم بموجبها تحديث الإطار التشغيلي بين الدولتين وتضمنت الاتفاقية تسيير رحلات منتظمة بين البلدين بواقع 28 رحلة منها 14 رحلة للركاب و14 رحلة للشحن الجوي.

ووقعت الاتفاقية في مقر الهيئة العامة للطيران المدني بجدة حيث وقعها من الجانب السعودي نائب رئيس الهيئة العامة للطيران المدني الدكتور فيصل الصقير ومن الجانب المالديفي وزير الدفاع والأمن القومي محمد ناظم.

وتتيح الاتفاقية التي تمخضت عقب جولة من المفاوضات بين الطرفين تطبيق مبدأ تعددية التعيين لشركات الطيران لإتاحة دخول ناقلات جوية جديدة للمشاركة في خدمة سوق النقل الجوي، وكذلك تشجيع التحالفات الاستراتيجية التسويقية بين الناقلات الجوية المعينة، بالإضافة إلى تعزيز معايير السلامة الجوية وأمن الطيران.

ويأتي توقيع الاتفاقية في إطار تنمية الحركة الجوية بين البلدين والمساهمة في تطوير الحركة الاقتصادية وتشجيع شركات الطيران على توفير رحلات جوية بين البلدين.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.