الأمير متعب: "الجنادرية" ستحمل للسعوديين رسائل وطنية

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أكد الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز، وزير الحرس الوطني ورئيس اللجنة العليا المنظمة لمهرجان الجنادرية في دورته الـ29، أن المهرجان في دوراته المختلفة يشهد إقبالاً كبيراً، وأن الجهة المنظمة ستضاعف المساحة الجغرافية التي ينظم عليها المهرجان حتى تتسع للجميع.

وأضاف الأمير متعب أن الدورة الحالية تعد المرة الأولى التي ينظم فيها الحرس الوطني المهرجان بصفته وزارة، ورغم ذلك فإن الاستعداد للمهرجان والإعداد له لا يختلف كثيراً عن الدورات السابقة، مؤكداً أن روح العمل واحدة.

وأشار الأمير متعب في تصريحات خاصة لنشرة MBC يوم الثلاثاء أن الدورة الـ29 من المهرجان كغيرها من الدورات السابقة تعبر عن روح الوطن، وعن انتماء الإنسان للأرض، مؤكدا أن الأوبريت الذي سيعرض الليلة بافتتاح المهرجان سيقدم صورة ورسائل وطنية للسعوديين.

وحول متابعة خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز للفعاليات، أكد الأمير متعب أن خادم الحرمين متابع دقيق للغاية ويسأل عن أدق التفاصيل، بل أحياناً يسألهم عن أخبار قبل أن يخبروه بها.

وعن تنظيم المهرجان تحت رعاية ولي العهد، الأمير سلمان بن عبدالعزيز نيابة عن خادم الحرمين الشريفين، أكد الأمير متعب أن حضور الأمير سلمان لفعاليات أوبريت المهرجان هو تشريف لكل القائمين على تنظيم المهرجان بكل ما فيه من فعاليات تراثية.

وأوضح الأمير متعب أن الإعداد للمهرجان بدأ قبل شهر، والبروفات على الأوبريت بدأت قبل أسبوع، مشيداً بدور مجموعة mbc في مساعدة وزارة الحرس الوطني ليخرج المهرجان في أحسن صورة للجمهور.

ويفتتح الأمير سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد ووزير الدفاع، فعاليات مهرجان الجنادرية الـ29، الذي سيكون بعنوان "كوكب الارض" اليوم تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين، الملك عبدالله بن عبدالعزيز.

ويمثل "كوكب الأرض"، ملحمة وطنية كتب كلماتها الشاعر عبدالله أبوراس، ولحنها ناصر الصالح، وأشرف عليها موسيقياً الفنان ماجد المهندس، ويشدو بها عدد كبير من النجوم الكبار، يأتي في مقدمتهم فنان العرب محمد عبده، ويشاركه عبدالمجيد عبدالله وراشد الماجد وماجد المهندس وغيرهم.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.