.
.
.
.

عامل مطعم يقتل بريطانياً في الرياض

نشر في: آخر تحديث:

قبضت شرطة الرياض على فلبيني يعمل في أحد المطاعم في الرياض، بعد قتله بريطانياً في شقته. وتعود التفاصيل بحسب ما يرويها بيان الشرطة إلى تقدم أحد موظفي مستشفى حكومي بالابلاغ عن تغيب أحد ممرضي المستشفى، وهو بريطاني يبلغ من العمر 53 سنة، وبالانتقال إلى مقر شقته في حي المعذر بصحبة الخبراء المختصين، فتح باب الشقة ووجد مسجى على الأرض ويسبح في بركة من الدماء، وبه أثر طعنة في العنق وقد فارق الحياة.

وأضاف: " وبعد القيام بالتحريات اللازمة التي أسفرت عن التعرف على هوية القاتل والذي اتضح أنه فلبيني يعمل مقدم طلبات في أحد المطاعم، بعد أن سرق أجهزة حاسب من شقة المجني عليه. وجرى القبض عليه وأوقف وتم إشعار هيئة التحقيق والادعاء العام لاستكمال إجراءات القضية".

من جهة أخرى، استطاعت شرطة الرين الايقاع بخمسة أشخاص قاموا باتنزاع ماكينة الصرف الآلي التابع لأحد البنوك المحلية، حيث قاموا بسحب وانتزاع جهاز الصرف الآلي وسحبوه بعيداً ثم قاموا بتحميله في السيارة بعد أن تواروا عن الأنظار، وفتحوا الجهاز بالقوة واستولوا على مبلغ مليون وثلاثمائة ألف ريال تقاسموها فيما بينهم، وقد اعترفوا بالتخطيط لتلك الحادثة وتقاسم الأدوار وقاموا بالدلالة على موقع الجهاز في أحد الأودية الوعرة بالمحافظة.

وتمكنت شرطة العزيزية من الايقاع بالجناة الذين قاموا بانتزاع ماكينة صرف آلي تابعة لأحد البنوك المحلية وإخراجها من موقعها إلى الشارع ومحاولة سرقة الأموال منها، كما ألقت القبض على من قام بسرقة محل الذهب الخاص باحد المواطنين بعد صدم الباب بسيارة، وسرقا منه مصوغات ذهبية جاوزت قيمتها المليوني ريال، وتم التعرف على الجانيين والقبض عليهما، حيث تبين أنهما قاما بتنفيذ الجريمتين باستخدام سيارة سيرا مسروقة من مكتب تأجير.