متخصصون في الطب النفسي يعترضون على إحصاءات المليك

نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

أثارت تصريحات أخصائية نفسية سعودية لـ"العربية نت" ردود فعل كبيرة على موقع "تويتر"، بعد أن كشفت أن نصف مَنْ في السعودية مرضى نفسيون مناصفة بين الإناث والذكور.

وقوبلت التصريحات بردة فعل كبيرة على موقع تويتر، حيث أنشأ سعوديون هاشتاغ انقسموا حوله، بعضهم ذهب الى السؤال: هل استندت الطبيبة إلى دراسة علمية أجرتها من خلال مراكز أبحاث أم هو كلام ألقته دون استناد إلى مرجع علمي دقيق؟ وهناك من اتفق مع هذه النسبة ورأى أنها قليلة.

وفتحت "نشرة الرابعة" على قناة "العربية"، الخميس، تحقيقاً واسعاً حول ذلك الأمر.

وفي المقابل طالب رئيس الجمعية السعودية للطب النفسي د. مهدي أبومديني الأخصائية النفسية ملاك المليك بتقديم المصدر أو البحث الذي اعتمدت عليه في تصريحها لـ"العربية نت".

وقال لـ"العربية.نت": "إن هذا الأمر لي وقفة عنده واعتراض شديد حتى أرى المصدر الذي اعتمدت عليه قائلة هذا الرأي".

وأوضح "لدينا في السعودية مستشفيات كبيرة ومتخصصة، وصلت الى 21 مستشفى صحة نفسية فيها 3 مستشفيات ومجمعات ما يعرف بمستشفى الأمل، وهي تشمل الطب النفسي وكذلك تأهيل وعلاج مدمني الكحول والمخدرات".

وأكد أن هناك تطوراً واضحاً في هذا المجال يأتي منها إنشاء البورد السعودي للطب النفسي، وكذلك إنشاء الجمعية السعودية للطب النفسي، وقد بدأت وزارة الصحة في توسعة المستشفيات القائمة، وكذلك إنشاء مستشفيات جديدة ما يعكس حرص الوزارة على تقديم كافة خدمات ومتطلبات الطب النفسي في جميع مناطق المملكة.

من جهته رأى رئيس قسم علم النفس بجامعة الملك عبدالعزيز، الدكتور رشاد دمنهوري، أنه علمياً النسبة لا يمكن أن تحدث. وأوضح لـ"العربية.نت" أن النسبة كبيرة ولا يمكن أن تنتج إلا من دراسة متعمقة. وقال إن المريض نفسياً لا يمكن الحكم عليه إلا بعد الكشف عليه سريرياً.

انضم إلى المحادثة
الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.