.
.
.
.

شرطة تبوك تقبض على صاحب شقة اتخذها وكرا لتصنيع العرق

نشر في: آخر تحديث:

تمكن رجال الأمن في الدوريات الأمنية بشرطة منطقة تبوك، يوم أمس الأحد، من القبض على صاحب شقة بعمارة سكنية بحي سلطانة يتخذها وكرًا لتصنيع مادة العرق المسكر، حيث عثر بداخلها على أكثر من ألف لتر جاهزة للبيع، حفظت في براميل داخل دورة مياه، بجانب مواد وأدوات تستخدم في هذا الغرض، وذلك بعد هروبه من الموقع بصحبة شخص آخر.

وقال مساعد الناطق الإعلامي لشرطة منطقة تبوك النقيب محمد بن كامل الرشيدي: "إن بلاغًا ورد لدوريات الأمن، ظهر يوم أمس الأول "السبت"، من مواطن عن وجود شقة بعمارة سكنية بحي سلطانة تنبعث من داخلها رائحة كريهة بكثافة عالية تشبه رائحة المسكر، وفور تلقي البلاغ جرى انتقال فرقة أمنية بقيادة مدير إدارة دوريات الأمن بمنطقة تبوك للموقع".

وأضاف "الرشيدي" أنه وبمعاينة الشقة اتضح أنها خصصت لتصنيع مادة العرق المسكر، حيث عثر بداخلها على أكثر من ألف لتر جاهزة للبيع حفظت في براميل داخل دورة مياه، كما عثر أيضًا على مواد وأدوات تستخدم لصناعة وتحضير وحفظ العرق المسكر، مشيرًا إلى أنه حضر فريق من الأدلة الجنائية لرفع العينات والآثار من الموقع، فيما تمكن رجال الأمن بالدوريات الأمنية من القبض يوم أمس على صاحب الشقة بعد هروبه من الموقع، وهو مواطن في أواخر العقد الثالث من العمر.

ومن جانبه، قدم مدير شرطة منطقة تبوك اللواء معتوق الزهراني شكره وتقديره للمواطن الذي قدم المعلومات وأيضًا لمدير إدارة دوريات الأمن بتبوك العميد فيصل العنزي، والضباط والأفراد المشاركين بالمهمة على جهودهم التي ساهمت بالكشف عن هذا المصنع.